فلسطينيات >الفلسطينيون في الشتات
مجلس علماء فلسطين في لبنان يثني على انتشار القوة المشتركة في عين الحلوة
مجلس علماء فلسطين في لبنان يثني على انتشار القوة المشتركة في عين الحلوة ‎الجمعة 14 نيسان 2017 10:55 ص
مجلس علماء فلسطين في لبنان يثني على انتشار القوة المشتركة في عين الحلوة

جنوبيات

عقد مجلس علماء فلسطين في لبنان اجتماعا طارئا لبحث أوضاع مخيم عين الحلوة، وصدر عنه البيان التالي:
أولا: يبارك المجلس وقف اطلاق النار وانتشار القوة الامنية في مخيم عين الحلوة.
ثانيا: يشكر المجلس كل من سعى على تنفيذ ذلك وإعادة الهدوء الى المخيم.
ثالثا: يؤكد المجلس على ضرورة عودة كل العائلات المتضررة التي نزحت من المخيم والنظر في أوضاعها على كل المستويات.
 رابعا: يطالب المجلس كل المعنيين بتقيم الأضرار والتعويض على الناس باسرع وقت وبدون تأخير، كما يؤكد على علاج الجرحى ودفن الشهداء رحمهم الله، والتعويض على ذويهم، ومتابعة المصالحات بين العائلات.
خامسا: يطالب المجلس بدعم القوة المشتركة واعطائها كامل الصلاحيات للضرب بيد من حديد، ورفع الغطاء عن كل من يخل ويعبث بامن واستقرار المخيم، وتسليمه فورا الى الدولة اللبنانية لمقاضاته.
سادسا: يرفض المجلس عودة أي من الجولات أو الاشتباكات من جديد في المخيم، ويطالب بمحاسبة كل من تسول له نفسه بافتعال ذلك وتقديمه الى القضاء.
سابعا: يثني المجلس على الاجماع الفلسطيني من كل اطياف شعبنا من فصائل وتحالف وقوى إسلامية، ومشايخ ومجتمع مدني، تجاه أمن واستقرار المخيم والمحافظة على رمزيته، ويعتبرها خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح والى الأمام.
ثامنا: يشكر المجلس كل القوى اللبنانية من رسميين وأمنيين وأحزاب ومشايخ ورجال دين وهيئات، على مساعيهم وحرصهم لإعادة الهدوء الى المخيم، ويخص بالذكر مدينة صيدا والجوار، كما يؤكد  المجلس على حق الشعب الفلسطيني في إعطائه كامل الحقوق المدنية والإنسانية والسياسية لترسيخ أفضل العلاقات بين الشعبين اللبناني والفلسطيني.
تاسعا: كما كان للمجلس مروحة اتصالات للتشاور وضبط الأوضاع في مخيم عين الحلوة قام بها الناطق الرسمي للمجلس الشيخ الدكتور محمد صالح الموعد، شملت كل من مدير مخابرات الجنوب العميد خضر حمود، والدكتور أسامة سعد رئيس التنظيم الشعبي الناصري بزيارة في مكتبه، بحضور اعضاء المكتب السياسي الحاج حسن نعمة والسيد محمد ضاهر، الشيخ ماهر حمود رئيس اتحاد علماء المقاومة بزيارة في مكتبه، مفتي صيدا وأقضيتها الشيخ سليم سوسان بزيارة في دار الفتوى، الدكتور عبد الرحمن البزري، الدكتور ناصر حمود تيار المستقبل، رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، الدكتور بسام حمود الجماعة الاسلامية، الحاج حسن حب الله والشيخ زيد ضاهر حزب الله، والمهندس بسام كجك حركة أمل، واللواء فتحي أبو العردات واللواء رفعت شناعة واللواء صحبي ابو عرب واللواء منير المقدح حركة فتح، والحاج علي بركة حركة حماس،  والحاج ابو عماد الرفاعي والحاج شكيب العينا حركة الجهاد الاسلامي، ابو عماد رامز مصطفى القيادة العامة، الأستاذ حسن زيدان فتح الانتفاضة، الاستاذ محمد ياسين جبهة التحرير، اللواء صلاح اليوسف جبهة التحرير،  اللواء محي الدين كعوش الجبهة العربية، الاستاذ علي فيصل الجبهة الديمقراطية، الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، الحاج جمال سليمان والحاج محمود حمد أنصار الله، العميد محمود عيسى اللينو الحركة الاصلاحية فتح، الشيخ أبو شريف عقل  والشيخ أبو طارق السعدي عصبة الانصار، الشيخ جمال خطاب الحركة الاسلامية المجاهدة. 
عاشرا: يؤكد المجلس على ابقاء البوصلة نحو تحرير كل فلسطين، وحماية المسجد الأقصى والقدس، ودعم خيار المقاومة، ورفض المشروع التكفيري، والعمل على وحدة الصف، ووأد الفتنة المذهبية والطائفية، وحل كل المشاكل العالقة في منطقتنا بالتفاهم والحوار.

المصدر :