عام >عام
BEASTS تختتم مهرجانها "#عم_نحلمك_لبنان" بأروع العروض الدولية والثقافية والفنية والرياضية
BEASTS تختتم مهرجانها "#عم_نحلمك_لبنان" بأروع العروض الدولية والثقافية والفنية والرياضية ‎الاثنين 11 أيلول 2017 12:29 م
BEASTS تختتم مهرجانها "#عم_نحلمك_لبنان" بأروع العروض الدولية والثقافية والفنية والرياضية

جنوبيات

أحد عشر يوماً من العروض الدولية الثقافية والفنية والرياضية والترفيهية، ألهبت واجهة بيروت البحرية Beirut Waterfront، بساحاتها وشوارعها، قبل أن تتكلّل باحتفالية اختتمت معها جمعية BEASTS  (Beirut Events and Street Shows) مهرجان "#عم_نحلمك_لبنان" (WeDreamLebanon#)، بنسخته الأولى، لتتوّج بذلك فعاليات هذا المهرجان الفريد من نوعه على مستوى لبنان. 
فعلى مدى أيام المهرجان، شهدت العاصمة أروع الأجواء الاحتفالية، التي استهلّها المنظّمون بأضخم عرضٍ سمعي بصري Multimedia Show تحت عنوان "#عم_نحلمك_لبنان" (WeDreamLebanon#)،  مُهدى إلى ذكرى الرئيس الشهيد رفيق الحريري، مجسّداً قصة حلم وطنٍ، بأحدث التقنيات السمعية البصرية الثلاثية الأبعاد، التي استخدمت الموسيقى والإضاءة والرقص والشعر والعروض المائية والنارية، لتجسيد هذا الحلم. كما تنوّع برنامج المهرجان بين ليلة عربية أحياها السوبر ستار راغب علامة ونجمة مصر الأولى الفنانة شيرين عبد الوهّاب، أنشدا خلالها الوطن والفرح والأمل والحب، حتى ساعات منتصف الليل.
ولم يغفل المهرجان الأنشطة الرياضية الضخمة، من سباقات السيارات التي ضمّت سيارات فورمولا 1، ومجموعة من السيارات الفائقة السرعة Supercars، وسيارات Mono BAC، تميّزت بمشاركة السائقَين البريطانيَّين العالميَّين أوليفر جيمس ويب (Oliver James Webb) وجون لانكاستر ( John Lancaster )، إضافة إلى العروض الخاصّة للقيادة الاستعراضية للسيارات، بمشاركة النجمين العالميين اللذين حقّقا أرقاماً قياسيّة عالمية في عالم الاستعراض، تيري جرانت (Terry Grant) ولي بورز (Lee Bowers)، ما أتاح لمحبّي السرعة والقيادة الاستعراضية الاستمتاع بهذه العروض المذهلة، على مدى أيام، بعد أن اعتادوا مشاهدتها عبر شاشات التلفزة.
أما الفريق العالمي للدراجات الناريةMasters of Dirt ، والذي يزور لبنان للمرّة الأولى، فقد أبدع وأذهل الزوّار والهواة بأجمل عروض الدراجات النارية والهوائية والدراجات الرباعية الدفع، التي قدّمتها نخبة من السائقين المحترفين القادمين من بريطانيا، ألمانيا، النمسا، تشيكيا، وسلوفينيا وغيرها. وعلى مدى أول يومي عيد الأضحى المبارك، ألهب الفريق العالمي حماسة الجمهور، مقدّماً عروضاً مليئة بالتشويق والإثارة، فانتزع بجدارة الكثير من الهتاف والتصفيق. 
المهرجان الذي كانت جمعية BEASTS افتتحته برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وبالشراكة مع بلدية بيروت، تولّت تنظيمه شركة Backstage Productions، ليشكّل سابقة في تاريخ مهرجانات العاصمة، لما قدّمه من عروضٍ عالمية متنوّعة، تُقام في لبنان للمرّة الأولى. وقد ضمّ المهرجان منطقة مخصّصة للأطفال Kids Area والألعاب المجهّزة وفق أعلى معايير السلامة المعتمدة دولياً، لتشكّل بذلك متنفّساً للّعب واللّهو، إلى جانب "سوق الأكل" الذي وفّر أفضل مأكولات 

الـ Street Food، والألعاب النارية الضخمة التي شهدتها سماء العاصمة، معيداً للبنان موقعه الريادي على خارطة السياحة الاقليمية والدولية.
وقالت مؤسّسة ورئيسة جمعية  BEASTS رشا جرمقاني: "فخورون كجمعية بتحويل الحلم إلى حقيقة، وبأننا استطعنا أن نقدّم للبنان، هذا البلد الذي كافح على مرّ الأعوام من أجل بقائه واستمراريته، مهرجاناً بهذا الحجم، يليق بالوطن والعاصمة".
وإذ شكرت رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري وبلدية بيروت وكل من ساهم في إنجاح "#عم_نحلمك_لبنان" (WeDreamLebanon#)، قالت: "نطمح، أنا وشريكتي مايا أبو صالح، أن نستكمل مسيرة عطاء جمعية BEASTS السنة المقبلة، بأفكار ورؤى جديدة تكون على قدر تطلّعات اللبنانيين وأحلامهم، وتكرّس صورة لبنان الحياة والإبداع".

نبذة عن جمعية BEASTS 
هي جمعية ولدت من اصرار مؤسسيها على ضرورة ان يبقى لبنان كما كان دائماً نموذجاً للانفتاح والتجدد ومنصّة مميّزة للتطوّر تجعله باستمرار محطّ انظار المنقطة والعالم. وتهدف BEASTS من خلال نشاطها الى ابتكار مبادرات اجتماعية وثقافية وترفيهية موجّهة الى جميع اللبنانيين ومختلف الفئات العمرية دون اي تمييز، وتفعيل انتماء مختلف اجيال اللبنانيين الى وطنهم وتسليط الضوء باستمرار على ثقافة الانجاز والنجاح المتجذّرة لدى اللبنانيين والتي تجعل لبنان بلداً مميّزاً.
BEASTS  والتي أسستها كلّ من السيّدتين رشا جرمقاني ومايا أبو صالح، تُقيم مهرجانها الأول في بيروت بعنوان #عم نحلمك لبنان صيف 2017، وتعمل بجهد على اعادة وضع لبنان على خارطة السياحة العالمية من خلال جذبها الى لبنان جمهور ومواهب من لبنان والمنطقة والعالم، مستخدمة أحدث التقنيّات المتوفّرة في مجال نشاطها، بهدف اظهار القيمة الحقيقية لبيروت ولبنان كمنصّة دائمة للتطوّر والتجدد في المنطقة.
ومن خلال عملها الدؤوب على وضع لبنان في دائرة الضوء على المستويين الاقليمي والدولي، تفتخر BEASTS بأن تساهم مبادراتها في تفعيل الاقتصاد اللبناني وتنشيط دورته من خلال نشاطات سياحية وترفيهية وثقافية تجذب آلاف الزوّار وعدداً كبيراً من المستثمرين الذين تنعكس مشاركتهم زيادة في فرص العمل للبنانيين في مجالات عدّة.

 

المصدر :