عام >عام
أستاذ يقطع إصبع طفل في مدرسة المطرية الجنوبية
أستاذ يقطع إصبع طفل في مدرسة المطرية الجنوبية ‎الاثنين 13 تشرين الثاني 2017 09:27 ص
أستاذ يقطع إصبع طفل في مدرسة المطرية الجنوبية

السكسكية – ثريا حسن زعيتر

 ما زال هناك تلاميذ يتعرّضون للعنف المدرسي في لبنان رغم أنّنا أصبحنا في زمن المناهج الحديثة، والتي حملت التلميذ من موقع المتلقي الى المشارك في العملية التعليمية، ولكن للاسف داخل الصفوف المدرسية يوجد «عنف مدرسي» وقساوة ومنها العنف الجسدي مثل الضرب، الصفع، شد الشعر، الدفع، القرص، كما العنف النفسي او المعنوي مثل الاهانة، الإذلال، السخرية من التلميذ أمام الرفاق، نعته بصفات مؤذية، احتجازه في الصف، القساوة في التخاطب معه، واليوم خطورة هذا العنف ادت الى قطع اصبع الطالب.
وفي التفاصيل، أقدم أستاذ من بلدة السكسكية، والذي يدرّس في مدرسة المطرية الرسمية في الجنوب على ضرب الطالب ربيع لبنان أخضر (13 عاماً) من بلدة الخرايب بعدما قام الطالب باستعارة قلم من رفيقه، فغضب الاستاذ وضربه بالمسطرة على قدمه وطرده من الصف، فوقف الطالب على الباب فأغلق الأستاذ الباب بقوة فعلق اصبع الطالب ما أدى الى قطع جزء من اصبعه من الأمام.
ونزل الطالب مباشرة الى الإدارة فقالت له الموظفة «اي يلا لندق لأهلك».. فتوجه والد الطفل بسرعة ونقله الى مستشفى جبل عامل حيث تلقى العلاج ومن ثم عاد الوالد الى المدرسة ليسأل عن الاستاذ فكان جواب المدير «الاستاذ مش هون طالبا عدم تكبير القصة»!
ورفع الوالد دعوى ضد المتسببين. ولكن السؤال: أين وزارة التربية؟ وأين المسؤولين على المدرسة؟ وهل هذا هو نموذج التعليم في لبنان؟.
وتابع وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة الحادثة التي تعرض لها التلميذ، وكلف رئيس منطقة الجنوب التربوية باسم عباس التحقيق في الحادثة، ورفع تقرير إلى الوزير ليتم اتخاذ الإجراءات المناسبة بناء على مضمون التقرير.

 

 

 

 

 

المصدر :