فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
اعتصامات تضامنية مع القدس في مخيمات الشمال
اعتصامات تضامنية مع القدس في مخيمات الشمال ‎الجمعة 5 كانون الثاني 2018 20:43 م
اعتصامات تضامنية مع القدس في مخيمات الشمال


بدعوة  من الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية وأئمة المساجد، أقيم اعتصام تضامني، بعد صلاة الجمعة، أمام مسجد القدس في مخيم نهر البارد، استنكارا لاعتراف الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بمدينة القدس عاصمة للكيان الصهيوني.

وألقى كلمة الفصائل الفلسطينية في الشمال، مسؤول العلاقات السياسية في حركة الجهاد الإسلامي، بسام موعد، وقال: "نقف اليوم هنا لمساندة أبناء شعبنا، الذين يهبون زرافات ووحدانا، منتفضين في وجه آلة القمع الصهيوني في القدس وفلسطين، رافضين تهويد المدينة المقدسة وهو أقل واجب علينا لمساندتهم".

وأضاف موعد: "لا يمكن إعادة القدس إلا بالوعي بضرورة اعتماد القوة لتحرير المقدسات لأن هذه الارض لا تسترد بالسياسة، وقد جربنا، ولم تلغيها قرارات أمريكية أو أممية على أنها عاصمة الكيان الغاصب".

وتابع: إن "الوهن الذي تعانيه الأمة وتواطؤ ساستها، لا يعني التسليم بالواقع المر، لمعركة الدفاع عن فلسطين ومسيرة إعادتها بدأت منذ مئة عام، ولم تمت الفكرة، هي باقية حية في نفوس وعقول الأجيال الفلسطينية على الأقل".

وقال: "بما أن العدو تجاوز كل المحرمات بخطواته الأخيرة وآخرها إعلانه لضم الضفة المحتلة والتهديد والوعيد الأمريكي بحصار وتجويع الشعب الفلسطيني، فعلى السلطة الفلسطينية التحلل من كل الأتفاقيات ودعوة الفصائل والمؤسسات الفلسطينية سريعاً، والاتفاق على برنامج وطني تحرّري، يحدد ملامح المرحلة القادمة، وما يلزمها من إستحقاقات، وعلى رأسها تبني ودعم الانتفاضة الفلسطينية، وإطلاق يد المقاومة المسلحة وتفعيل دورها، وهي الكفيلة بحماية شعبنا والمقدسات، وصولا إلى كنس الأحتلال عن كل الوطن".

وحيّا موعد الشعب الفلسطيني في القدس وفي الداخل الفلسطيني، وهم يصنعون التاريخ لمواجهتهم للأحتلال اليومية، بل وعلى مدار الساعة، وهم العُزّل إلا من إيمانهم، وبثقتهم لوعد الله عز وجل، داعياً "شعوب الأمة وحكوماتها توفير الدعم المادي والمعنوي والسياسي والإعلامي لهم"،

كما دعا الدول المانحة والحكومة والأونروا "لتحمل مسؤولياتهم كاملة تجاه إعادة الإعمار والتعويض في المخيم القديم والجديد، وطي صفحة المأساة".

وفي مخيم البداوي، أقيم اعتصام تضامني بعد صلاة الجمعة أمام محطة سرحان في المخيم.

وتحدث الشيخ يوسف سعد في كلمة أئمة المساجد عن مكانة القدس وفلسطين عند المسلمين.

وألقى كلمة الفصائل، مسؤول جبهة النضال، جورج عبد الرحيم، الذي أكد "أن القدس ستبقى عاصمة فلسطين الأبدية، كما وجه التحية للمرابطين وأسرى الحرية".

26613255_754090621458805_1136148185_o26653314_754090601458807_243678919_o26613689_754090714792129_1754689674_o26655353_754090578125476_1948163209_o26692106_754090648125469_800006448_o26695269_754090541458813_1703476557_o

المصدر : جنوبيات