فلسطينيات >داخل فلسطين
إدارة السجون تواصل إهمال الأوضاع الصحية لأسرى مرضى
إدارة السجون تواصل إهمال الأوضاع الصحية لأسرى مرضى ‎الأربعاء 2 أيار 2018 21:35 م
إدارة السجون تواصل إهمال الأوضاع الصحية لأسرى مرضى


رصدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الأربعاء عدة شهادات لأسرى مرضى يروون فيها سوء الأوضاع الاعتقالية التي يعيشونها جراء سياسة الاهمال الطبي المتعمدة، التي تنتهجها إدارة معتقلات الاحتلال الإسرائيلي ضدهم، والتي تحرمهم الكثير من حقوقهم.

ونقل محامي الهيئة فادي عبيدات في بيان، عن الأسير هاني الزير (43 عامًا) من بلدة دورا في الخليل، قوله إنه يعاني من غضروف في ركبتيه، بسبب ظروف التحقيق الصعبة التي تعرض لها، وقد أجريت له عمليتين جراحيتين، لكنه لا يزال يعاني من أوجاع حادة في ركبتيه.

وأضاف الزير أنه قبل ثلاثة أشهر توقفت يده وكتفه الأيسر عن الحركة، وقد أُجريت له صور أشعة وفحوصات، إلا أن إدارة معتقل “النقب” لم تبلغه حتى اللحظة بنتائج الفحوصات واكتفت بإعطائه مسكنات للآلام.

وأوضح المحامي عبيدات أن الأسير مجاهد جراب (29 عامًا) من بلدة عتيل قضاء طولكرم، يعاني من ديسك في ظهره، وتكتفي إدارة معتقل “النقب” بإعطائه مسكنات دون تقديم علاج حقيقي لحالته الصحية.

بينما يشتكي الأسير قتيبة مسلم (48عامًا) من قرية تلفيت جنوبي شرق نابلس، من ارتفاع في ضغط الدم ونسبة الكوليسترول، ومن أوجاع دائمة في الظهر، وقد تفاقم وضعه الصحي في الآونة الأخيرة فأصبح لديه مشاكل حادة بالكلى جراء خوضه ثماني إضرابات مفتوحة عن الطعام خلال تواجده في معتقلات الاحتلال.

ولفت الأسير مسلم إلى أن إدارة معتقل “جلبوع” تتعمد إهماله طبيًا بعدم تشخيص حالته الصحية كما يجب، حيث من فترة إلى أخرى يتم تبديل العلاج الذي يقدم له، فأصبح يشعر بأنه حقل تجارب بين أيدي أطباء السجن.

وفي سياق متصل، يعاني الأسير محمد العرفان (59 عامًا) من مدينة الخليل، من وضع صحي صعب، فهو يعاني من وجود ورم حميد في كبده، يسبب له آلام حادة، وقد أُجريت له عملية العام الماضي، وتم استئصال 90 سم من أمعائه بسبب وجود أورام.

ذكر الأسير العرفان أن إدارة معتقل “ريمون” لا تقدم له أي علاج لحالته الصحية.

وبحسب هيئة شؤون الأسرى، فإن الأسير رجا الخطيب (58 عامًا) من قرية قفين قضاء طولكرم، والقابع حاليًا في معتقل “ريمون”، يشتكي من ديسك في الظهر يسبب له خدران في جسده، كما أنه يعاني من مشاكل في أسنانه.

المصدر : هيئة شؤون الأسرى والمحررين