لبنانيات >صيداويات
بسام حمود يجول في الاسواق التجارية وفِي صيدا القديمة ويتفقد أحوال الناس والتجار
لقد قلنا سابقاً ان الحل المنصف للمواطنين ولأصحاب المولدات لا يكون الا بتركيب العدادات
نتمنى ان تنتعش الحركة الاقتصادية في الأيام القادمة عشية استقبال عيد الفطر المبارك
بسام حمود يجول في الاسواق التجارية وفِي صيدا القديمة ويتفقد أحوال الناس والتجار ‎الاثنين 4 حزيران 2018 18:58 م
بسام حمود يجول في الاسواق التجارية وفِي صيدا القديمة ويتفقد أحوال الناس والتجار

جنوبيات

جال الدكتور بسام حمود في الاسواق التجارية وفِي صيدا القديمة متفقداً أحوال الناس والحركة التجارية مع اقتراب عيد الفطر المبارك وكانت له وقفات مع بعض المواطنين والتجار الذين تحدثوا معه عن الاوضاع الحياتية وحركة البيع والشراء داخل الاسواق في ظل الضائقة المعيشية والركود التجاري الذي تعاني منه الاسواق في صيدا منذ فترة ليست بالقصيرة متمنين ان تكون الأيام القادمة مختلفة عشية قدوم العيد.
كما اشتكى الكثير من المواطنين من أزمة الكهرباء والتسعيرة المرتفعة لفاتورة المولدات الكهربائية، فأكد حمود انه تابع هذا الموضوع منذ فترة عندما اجتمع بوفد من اصحاب المولدات في صيدا وأعلن حينها ان أفضل الحلول لهذه القضية هي باعتماد نظام العدادات لكي لا يشعر المواطن باي غبن يلحق به عند كل تسعيرة تصدر شهرياً، وبالتالي يأخذ اصحاب المولدات حقهم المشروع لهذه الخدمة التي أصبحت من الضروريات في ظل تخلي الدولة عن واجباتها.
وتمنى حمود ان تتشكل الحكومة سريعاً لتباشر مهامها في إيجاد الحلول الاجتماعية والاقتصادية والسياسية والتي كانت عناوين الحملات الانتخابية للقوى السياسية التي ستتشكل منها الحكومة العتيدة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر :