لبنانيات >أخبار لبنانية
الوزير مراد: لتشكيل نواة لوحدة اقتصادية عربية
الوزير مراد: لتشكيل نواة لوحدة اقتصادية عربية ‎السبت 6 تموز 2019 16:04 م
الوزير مراد: لتشكيل نواة لوحدة اقتصادية عربية

جنوبيات

 أطلق وزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية حسن مراد، صرخة مطالبا ب"تلاقي الأعمدة العربية الأساسية، وهي الرياض ودمشق وبغداد والقاهرة، لتشكيل نواة لوحدة اقتصادية عربية والتعاون على حل مشاكلنا العربية، وتوحيد الجهود لدعم قضية فلسطين وتطهيرها من رجس العدو الصهيوني ورفض صفقة القرن".

وقال: "نسي القيمون على الصفقة ان فلسطين غير قابلة للنقل ولا العزل ولا القتل، فلسطين أرض مقدسة ولا يمكن لأحد إلغاء تاريخها أو أن يدنس قدسية الأقصى وكنيسة القيامة لا يمكن لأحد أن يصادر حق أهلها بتحريرها وبالقوة كما قال الزعيم جمال عبد الناصر ومثل ما أنجز جيشنا ومقاومتنا وشعبنا".

وأشار الى اننا "تأخرنا على مواكبة الكثير من انتاجات العصر بالمجالات كافة نتيجة تفرقنا والهائنا بالفتن والعدوان علينا وخلق المشاكل الداخلية لكل الدول العربية لتشتيت الامكانات المادية والبشرية وصرفها عن العمل على تنمية الانسان والاوطان لتبقى الغلبة لعدونا الصهيوني ونبقى سوقا لاستهلاك المنتجات الغربية من دون مساهمتنا بإنتاج أي شي علمي".

كلام مراد جاء خلال رعاية حفل تخرج مؤسسات الغد الأفضل وهي دار الحنان، دار الأمان، مركز عمر المختار بفرعي الخيارة وقب الياس، مركز صلاح الدين ومعهد البقاع الصناعي والفني والتقني.

وتوجه للخريجين بالقول: "علمكم قوة وحدتنا الوطنية ووحدة مواقفنا القومية، بالعلم بالعلم نقوى ونتمكن من خلق توازن مع الأعداء ونتمكن من حجز مكان للبنان بين الدول التي تتنافس على استغلال مواردنا وطاقاتنا".

وقال: "من غير المسموح أن ننتظر ما يقدمه لنا الغرب ونحن عاجزين حتى عن رفضه بسبب غزو النمط الاستهلاكي على مجتمعنا، يجب أن نعمل مع الأجيال الصاعدة على تحقيق استقلالنا الاقتصادي وصناعة منتجات تتمتع بجودة عالية وتصديرها. حان الوقت ليكون لنا حضور في الساحة العلمية العالمية والمساهمة بثورة الاتصالات والتكنولوجيا".

وشدد على "أن للبقاع حق في الصناعة وفي دعم المزارعين والفلاحين وأصحاب المواشي والدواجن، كما له الحق في الكهرباء والماء وحق بأن تفتتح به منطقة تجارية حرة".

ولفت إلى "اننا نمتلك كل المؤهلات والامكانيات البشرية والمادية لندخل في هذا المجال ونكون منتجين به".

وتابع: "معكم يا شبان وشابات الغد الأفضل ومع كل الطاقات الواعدة في لبنان نستطيع أن نحقق إنجازات كثيرة وأن نكافح الفساد وأن نساهم بتطوير بلدنا بكافة المجالات ونستطيع أن نصل الى الغد الأفضل سيخرج منكم المهندس والطبيب والمحامي وستتمكنون من كسر المستحيل. انتم الغد الافضل للبقاع وامل الغد الأفضل ومنكم ستخرج مرجعيات ونواب ووزراء وسفراء انتم أبناء هذه الأرض لا تيأسوا، فلا شيء مستحيل لأنكم كسرتم المستحيل ولولاكم لما كنت خادمكم بالحكومة".

ووجه باسم آلاف الخريجين والطلاب والأيتام في لبنان والوطن العربي وبلدان الاغتراب تحية للنائب عبد الرحيم مراد، وعاهده على متابعة نهجه من أجل غد أفضل للبنان والأمة العربية.

ولفت مراد الى ان "المشهد المميز في مؤسسات الغد الافضل هو هذا النسيج الذي يشكل هذه اللوحة الجميلة المتماسكة المكونة من تلامذة التقوا من أكثر من مئة قرية ومدينة ودولة عربية وغربية، في التعليم الاكاديمي والمهني"، مشيرا الى "ان هذه المؤسسات ستبقى بخدمتكم وستتوسع وتخلق فرص عمل جديدة ومشاريع تساهم بنهضة البقاع الذي اصبح مع المؤسسات عاصمة للعلم والثقافة والرياضة، على الرغم من المشكلات التي يعانيها من تلوث الليطاني ومن أزمة المواصلات وضعف الاتصالات وغياب مشاريع الدولة والمصانع والمعامل التي تخلق فرص عمل". 

المصدر :