لبنانيات >صيداويات
اجتماع "لجنة كورونا" في صيدا والجوار : قضاء صيدا سادساً بعدد الإصابات ونسبة التلقيح لا تزال دون المطلوب وتوجه للـ"walk In" دون موعد مسبق
اجتماع "لجنة كورونا" في صيدا والجوار : قضاء صيدا سادساً بعدد الإصابات  ونسبة التلقيح لا تزال دون المطلوب  وتوجه للـ"walk In" دون موعد مسبق ‎السبت 18 كانون الأول 2021 13:06 م
اجتماع "لجنة كورونا" في صيدا والجوار : قضاء صيدا سادساً بعدد الإصابات  ونسبة التلقيح لا تزال دون المطلوب  وتوجه للـ"walk In" دون موعد مسبق

جنوبيات

بدعوة من النائب بهية الحريري انعقد في مجدليون "الاجتماع التنسيقي للجنة كورونا في صيدا والجوار " بمشاركة رئيس اتحاد بلديات صيدا الزهراني رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي وممثلي  " وزارة الصحة وطبابة قضاء صيدا ووحدة إدارة الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في رئاسة الحكومة وخلية إدارة الحد من مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا الزهراني والصليب الأحمر اللبناني ومستشفيات "صيدا الحكومي والتركي التخصص للطوارىء والحروق " وصندوق دعمهما المنبثق عن الاجتماع ، كما حضر ممثلون عن " مستشفى الهمشري" و" وكالة الأنروا "  وعن " أمن الدولة والأمن العام وشعبة المعلومات "، وعن "تيار المستقبل ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة".

استعرض المجتمعون الواقع الوبائي المستجد مع تزاد أعداد الإصابات بفيروس كورونا ومتحوراته ضمن مدينة صيدا ونطاق اتحاد صيدا الزهراني ومسار عملية التلقيح واهمية العمل على تشجيع الناس على التسجيل واخذ اللقاح  .والإجراءات المتخذة وتلك الواجب التشدد بها للوقاية من كورونا وللحد من انتشاره . 

كما تطرق المجتمعون لواقع أزمة القطاع الاستشفائي المنهك والمأزوم لجهة ارتفاع كلفة الأمور التشغيلية من مازوت واوكسجين وكلفة المستلزمات الطبية اذا وجدت وفقدان أصناف عدة من الأدوية فضلاً عن انعكاس الوضع الاقتصادي والمعيشي على العاملين في هذا القطاع وما ينتج عن ذلك من تسرب وهجرة كفاءات عالية من الأطباء والممرضين  .

وتناول البحث ايضاً أوضاع مستشفيي "صيدا الحكومي" و"التركي التخصصي للطوارىء والحروق" وسبل تأمين استمرارية عمل صندوق دعمهما بما يلبي احتياجاتهما المتزايدة في ظل تفاقم الأزمة الاقتصادية وأزمة جائحة كورونا كما تم التداول في موضوع المستحقات المتأخرة لمستشفى  صيدا الحكومي من الجهات الضامنة والهبات ، والظروف الصعبة الاقتصادية والمعيشية التي يعانيها الموظفون والعاملون فيه .

الحريري
وأكدت النائب الحريري خلال الاجتماع  انه " مع ازدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا  والأزمة الكبيرة التي يعانيها القطاع الاستشفائي المطلوب تظافر جهود الجميع من اجل الحد من تفشي الوباء ولا شك في ان الوقاية تلعب دورا كبيرا ومع التشدد بالإجراءات الوقائية والقرارات الرادعة لأي تخلف عن عدم الالتزام بها اوعن اخذ اللقاح . 

وأشارت الحريري الى اننا اليوم أمام انتشار جديد للفيروس وخطر المتحور الجديد "أوميكرون " يجب ان نعمل على عدة مسارات متوازية " رفع مستوى الوقاية، التوعية على أهمية التسجيل على المنصة والزامية اخذ اللقاح، وتسهيل وتسريع عملية التسيجيل والتلقيح خاصة مع توافر الكميات الكافية منه ، والذهاب به الى المدارس والمؤسسات والقطاعات ". 

سباق بين كورونا والتلقيح !
وعرض فريقا عمل خلية إدارة مخاطر الكوارث والأزمات في اتحاد بلديات صيدا-الزهراني ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة لآخر مستجدات كورونا ومتحور "دلتا " والمتحور الجديد "أوميكرون " عالميا ووطنيا واعراضه والفئات العمرية التي يصيبها، وجديد الإصابات بكورونا ضمن نطاق الإتحاد .

ويظهر التقرير ارتفاعا بعدد الإصابات حيث احتل قضاء صيدا المرتبة السادسة بين الأقضية اللبنانية من حيث عدد الإصابات خلال الأسبوعين الأخيرين (50 الى 100 إصابة يوميا / حوالي851 إصابة خلال الأسبوعين الأخيرين من بين الذين اجروا فحوص الـPCR ) ، كما يشير التقرير الى ان 85% من المصابين هم من غير الملقحين .

وكان عرض أيضا عن حصيلة عملية التلقيح ضمن نطاق  في ظل ارتفاع وتيرته وشموله لمختلف الفئات العمرية من 12 سنة وما فوق والتي جاءت على الشكل التالي : 121224 تلقوا الجرعة الأولى حتى الآن ،  94500 تلقوا الجرعة الثانية وحوالي 12 الفاً تلقوا الجرعة الثالثة . كما جرى تقييم لماراثون فايزر الأول والثاني في مسـتشفى صيدا الحكومي وسير عملية التلقيح في المستشفى التركي وما يشهده  المركزان من اقبال كثيف على اخذ اللقاح لكنه رغم ذلك لا يزال غير كاف . 

واستمع الحضور من ممثل الأنروا الى شرح حول الواقع الوبائي والاستشفائي وسير عملية التسجيل والتلقيح على صعيد المخيمات الفلسطينية في صيدا . كما استمعوا من ممثل الصليب الأحمر اللبناني الى عرض عن الزيارات الميدانية التي يقوم بها متطوعوه للتوعية على أهمية التسجيل على المنصة واخذ اللقاح في المدارس والمؤسسات .

توصيات
وبعد مداخلات وحوار ونقاش حول كل ما يتصل بموضوع كورننا ضمن نطاق الاتحاد. خرج المجتمعون بتوصيات تقرر متابعة تطبيقها مع الجهات المعنية الرسمية والأمنية والصحية والبلدية والقطاعات والمجتمع المدني وهي : 

التأكيد على تطبيق القرارات الرسمية المتعلقة بتشديد الإجراءات الوقائية والتشدد بالزامية اخذ اللقاح.
رفع وتيرة التسجيل على المنصة وحث المواطنين عليه.
تكثيف عملية التلقيح لكل الأعمار المشمولة به حتى الآن ، وتنظيم عمليات تلقيح في المدارس والمؤسسات والقطاعات . 
التنويه بحجم الاقبال على عملية التلقيح ضمن "ماراثون فايزر "والذي اعتمد فيه نظام  الـ"walk In" والتأكيد على ضرورة تعميمه على المراكز واعتماده بشكل دائم . 
التأكيد على ضرورة دعم المؤسسات الاستشفائية في صيدا ولا سيما مستشفى صيدا الحكومي لتتمكن من رفع جهوزيتها في مواجهة التفشي المستجد لكورونا . 
اجراء تقييم لكل قطاع من حيث نسبة الملقحين فيه ، والعمل على استكمال التلقيح في كل القطاعات .
التأكيد على دور مراكز الرعاية الصحية الأولية في التوعية على خطر كورونا وحث المواطنين على التسجيل على المنصة ، وجهوزيتها أيضا للقيام بعملية التلقيح  بلقاحات لا تحتاج درجة تبريد عالية .

وبعد الإجتماع اجرت النائب الحريري اتصالاً هاتفياً بوزير الصحة الدكتور فراس ابيض ناقلة اليه توصيات اجتماع اللجنة ، وتبلغت منه ان وزارة الصحة تتجه لإعتماد الـ"walk In" دون اخذ موعد مسبق في مراكز التلقيح بدءاً من الأسبوع المقبل وأنه سيتم تحديد وقت مخصص له .

المصدر : جنوبيات