عام >عام
أسرار الصحف ليوم الاثنين 16-12-2019
أسرار الصحف ليوم الاثنين 16-12-2019 ‎الاثنين 16 كانون الأول 2019 07:32 ص
أسرار الصحف ليوم الاثنين 16-12-2019


 الجمهورية

أبلغ مسؤول أممي مسؤولاً لبنانيا إنتقاداً لاذعاً حول كيفية تعاطي المسؤولين اللبنانيين مع بلدهم وقال: "حتى الآن لم نفهم لماذا يصرّ اللبنانيون على رفض مساعدة أنفسهم".

يتردّد أن رئيس حزب أظهر من الحكمة ما يكفي لعدم وقوع ما لا تحمد عقباه في الساحات.

لاحظت أوساط سياسية أن ما يُشبه إتفاقاً غير معلن لضبط حركة المتظاهرين في الشوارع بين مرجعين وحزب فاعل.

 

اللواء

تساءل سفير دولة أوروبية في جلسة مع أحد الوزراء: كيف يمكن التوصل إلى حلول لأزماتكم والتواصل مقطوع بين كبار المسؤولين المعنيين مباشرة بالمعالجة، وسياسة العناد هي السائدة عند الجميع!

قام رئيس كتلة نيابية كبيرة بزيارة إلى الخارج وسط تكتم شديد حول الجهة التي قصدها، وعاد عشية موعد الإستشارات النيابية المقررة في بعبدا!

الإشكال الذي حصل بين القاضية عون والنائب حبيش لم يحجب الإشتباك السياسي الحاصل بين طرفين سياسيين، والتسابق بينهما على مغانم السلطة!

 

نداء الوطن

يتردّد أن زيارة الوزير جبران باسيل الى قطر لم تخلُ من الحديث عن الرئيس سعد الحريري "بسلبية مفرطة" مقابل التسويق لإسم فؤاد مخزومي.

لفت أحد السياسيين المخضرمين إلى أن هناك قوى سياسية تعتمد الأسلوب نفسه الذي أحبط حراك العام 2015، ويقوم على استبدال معادلة "الشارع مقابل الشارع" بمعادلة دفع الشارع إلى مواجهات مع القوى الأمنية.

لوحظ أن قوى "8 آذار" استخدمت الاستشارات النيابية لتثبيت شرعية "اللقاء التشاوري" المكوّن من نواب ينتمون لأحزاب وكتل معروفة، والذي كان قد تم تشكيله بعد استشارات العام 2018 لغاية ضرب الغطاء السني للرئيس الحريري.

 

البناء

حذّرت مصادر أمنية من الدور الذي تقوم به مجموعات يتم جلبها من الشمال إلى بيروت، ومن بينها أعداد من النازحين السوريين المنظّمين في تشكيلات معارضة، والمدربين على أعمال الشغب، ومسؤولية هذه المجموعات في افتعال المواجهات مع القوى الأمنية. ودعت إلى تدابير واتصالات ينتج عنها وقف التسامح مع نقل هذه الجماعات بالمئات في كل مرة وتكون النتيجة مزيداً من الفوضى.

قال دبلوماسي أوروبي إن الحركة التركية السياسية والعسكرية نحو ليبيا هي محاولة لتعويض الخسارة المتوقعة لمنطقة إدلب لحساب الدولة السورية وتراجع فرص التقدّم في شرق سورية مع موقف روسي سوري موحّد، متسائلاً عما إذا كان ذلك سيجعل الجيش الليبي موضع دعم أوروبي روسي أميركي لقطع الطريق على التموضع التركي الجديد.
 

المصدر : وكالات