عام >عام
أكاديمية لبنان للتدريب والمكتب الحركي للشباب والرياضة نظّما دورة "يوم الشهيد"
أكاديمية لبنان للتدريب والمكتب الحركي للشباب والرياضة نظّما دورة "يوم الشهيد" ‎الاثنين 17 شباط 2020 12:25 م
أكاديمية لبنان للتدريب والمكتب الحركي للشباب والرياضة نظّما دورة "يوم الشهيد"

جنوبيات

برعاية أكاديمية لبنان للتدريب (لبنان) وتنظيم المكتب الحركي للشباب والرياضة في منطقة صيدا، أقيمت دورة كرة قدم (سداسية) في ذكرى "يوم الشهيد" على ملعب FOX Sport وذلك بحضورراعي البطولة الدكتور محمد حجاج  رئيس مجلس إدارة أكاديمية لبنان للتدريب (لبنان)،وعدداً من أعضاء قيادة منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح في صيدا، أعضاء إقليم لبنان، وعدد من رؤساء الأندية الرياضية وجمهور غفير.
افتتحت الدورة بكلمة للدكتور محمد حجاج حيث أكّد في كلمته أن إحياء ذكرى "يوم الشهيد" واجب وطني تكريماً للشهداء الذين قدّموا أرواحهم في سبيل فلسطين، ولفت إلى أن أكاديمية لبنان للتدريب تقوم على مدار العام بتعليم الشباب أكاديمياً ومهنياً وأولت الرياضة حيزاً من عملها وشكّلت فريق كرة قدم باسم الأكاديمية.
العميد ماهرشبايطة أمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح في صيدا شكر أكاديمية لبنان للتدريب على رعايتها هذه الدورة، وأكد أن ذكرى "يوم الشهيد" هي تخليداً لشهداء الثورة الفلسطينية الذين استشهدوا من أجل تحرير فلسطين من الصهاينة، لأن الشهداء هم الأكرمون وهم من يرسمون طريق العودة إلى فلسطين.
وبعد قراءة سورة الفاتحة على أرواح الشهداءانطلقت الدورة بمشاركة نادي الأخوة صيدا، نادي الاصلاح  صيدا،أكاديمية لبنان للتدريب، فلسطين تجمعنا صيدا، نادي عيلبون عين الحلوة، نادي الناصرة عين الحلوة، نادي حطين عين الحلوة، نادي نهاوند عين الحلوة، نادي القسطل المية والمية، نادي الأقصى المية والمية، حيث فاز في المباراة النهاية فريق نادي الأخوة صيدا على الإصلاح صيدا بنتيجة 5 – 0 ليتم تتويجه بطلاً للدورة، والإصلاح في المركز الثاني.
في الختام تم تسليم الكؤوس والدروع التكريمية من قبل أكاديمة لبنان للتدريب والمكتب الحركي للشباب والرياضة إلى الدكتور محمد حجّاج، اللواء صبحي أبوعرب، اللواء منذر حمزة، اللواء منير المقدح، العميد أبوأشرف العرموشي، العميد ماهر شبايطة، العميد سعيد العاسوس، العميد عبد الهادي الأسدي، الدكتور رياض أبو العينين، الأخ علي خليفة، زياد البقاعي، الحاج مصطفى اللحام، الحاج أبوخالد موسى.

 

 

 

 

 

 

 

المصدر :