لبنانيات >أخبار لبنانية
لقاء بين وزير الزراعة واتحادات البلديات تناول تطوير قطاع الزراعة
لقاء بين وزير الزراعة واتحادات البلديات تناول تطوير قطاع الزراعة ‎الأربعاء 8 تموز 2020 22:44 م
لقاء بين وزير الزراعة واتحادات البلديات تناول تطوير قطاع الزراعة

جنوبيات

 

عقد وزير الزراعة والثقافة عباس مرتض لقاء مع رؤساء اتحادات البلديات في لبنان للبحث في قطاع الزراعة وتطويره بدعوة من مكتب الشؤون البلدية في حركة امل بسام طليس  ومكتب العمل البلدي في حزب الله سلطان اسعد  في مبنى اتحاد بلديات الضاحية الجنوبية لبيروت
بداية كلمة العمل البلدي المركزي في حزب الله سلطان اسعد الذي قال:
 في إطار التعاون الأبي و المستمر بين الجهتين العمل البلدي و الإختياري كذلك لقاءات دورية و مستمرة بالتزامن بالشؤون المشتركة بمناطقنا و أهلنا ومنذ فترة إتفقنا على أن تحصل لقاءات بحضور رؤوساء ومدراء رؤوساء إتحادات البلدية لكل المناطق اللبنانية.و السادة الوزراء من حزب الله و حركة أمل و تهدف هذه  اللقاءات  إلى التعارف و تبادل الأفكار حول ما هي الخدمات و المشاريع و البرامج التي يمكن أن تقدمها الوزارة المعنية لصالح البلديات و الإتحادات بما يليه من  مسار التعاون وبما يليه من خدمة الناس و اللقاء الأول كان في نهاية ولاية الحكومة السابقة و تم اللقاء مع سعادة وزير المالية الحاج علي حسن خليل وكان له آفاق طيبة مناشكرععارف والتبادل بذات الأمر

ثم القى مسؤول الشؤون البلدي في حركة امل بسام طليس :

  اليوم نحن لقاءنا مع اخ عزيز بيعرف عن البلديات والاتحادات البلدية من خلال جمعية ارشاد ومتابعتها مع البلديات والاتحادات يكمن المكسب هو بوجود معاليه بالحكومة للقطاع البلدي والاختياري ويتميز عن غيره من زملاءه من الوزراء باعتباره بيعرف هموم ومشاكل البلديات والاتحادات البلدية  والمكسب الاخر ان معاليه ووزير الزراعه ثقافه وارتباط علاقه بالهم الزراعي وخاصة في ظل الازمة الاقتصادية والاجتماعية بالبلد وايضا الزراعة هي ركن اساسي بالامن الغذائي وبالتالي ما لازم نتأخر ولا نستحي بأي شيء ممكن نشوفه مناسب او ينعرض على معاليه من اجل التعاون ما بين الاتحادات والوزارات وبالتأكيد معاليه لم يقصر من قبل ولا الان رح يقصر ولا في المستقبل رح يقصر .  في الجانب التالي الثقافه هي من مسوؤلياته ومهامه فهناك كثير من المناطق اللبنانية يلي حضرتكم مسوؤلين عنها بنطاقها الجغرافي كلن بموقعه تعنى بكتير قضايا بوزارة الثقافه ان كان عن الاثار وغيرها ... الامر الثاني نتوجه بالشكر لخينا وحبيبنا الاستاذ محمد درغام على استضافته لهذا اللقاء بمقر الاتحاد واقول له ان العبئ الملقى على عاتق اتحاد بلديات الضاحية ليس بعبئ عادي على الاطلاق  وثلث الشعب اللبناني موجود بهذه المنطقه الجغرافية المسوؤل عنها الاتحاد لذلك شو ما نعمل لهذا الاتحاد بتكون الدولة مقصرة وخاصة ان الاتحاد بما يمثل وبخلفياته السياسية المعروفة (الحركه والحزب )  حامل عبئ سنوات عديدة ومعالجة ازمة نفايات ليس فقط بالضاحية الجنوبية بل في بيروت والجبل والشوف والمتن وبعبدا على ما اعتقد  لذلك بدي اشكر اخواننا بالاتحاد وروؤساء البلديات بالمنطقة و اخيرا اللقاء بالمرحلة الجديدة هو اللقاءالاول مع معالي الوزير  السيد عباس مرتضى وبالتأكيد هناك لقاءات اخرى البداية رح تكون مع وزير الصحة انشالله قريبا

وفي الختام القى الوزير مرتضى كلمة جاء فيها :
نجتمع اليوم بظروف خاصة، ضاغطة تهدد امننا الغذائي، ان اجتماعنا هنا في مركز من عناوين الصمود والتحدي والمواجهة للازمات بانواعها، فالامن الغذائي لم يعد وجهة نظر ولا مخططات او تفاصيل بل نعمل على مشروع بتظافر كل الجهود ونتكامل معا في كل خي وبلة وفي كل اتحاد على امتداد هذا الوطن.وكشف الوزير مرتضى عن وضع استرتيجية لتغيير واقعنا الانتاجي على المستوى الزراعي، لذلك وجهنا كتب الى البلديات لاحصاء كل الاراضي الموجودة لديها لتكون كلها مزروعة وباشراف البلديات، وكذلك راسلنا كل من وزير المالية ووزير الداخلية لتاكيد التعاون فيما بيننا لتامين الامن الغذائي للمواطنين.
واضاف مرتضى: ان ارادة الشعب اللبناني القوية والصلبة لاسيما في الازمات تمكننا من اجتياز الصعاب. وكروساء بلديات واجبنا الانسانى امام شعبنا ووطننا ان ننهض ونزرع لمنع الجوع عن هذا الشعب.
وفي المجال الثقافي شدد الوزير مرتضى على الثقافة الوطنية من خلال انشاء المكتبات العامة والمسارح وكل ما يغني ثقافة هذا المجتمع بالتعاون ايضا معا البلديات لرفع قدرات شعبنا واجيالنا الشابة.

 

 

المصدر :