عام >عام
مباراة في الميني فوتبول تضامناً مع بيروت
مباراة في الميني فوتبول تضامناً مع بيروت ‎الأحد 16 آب 2020 19:46 م
مباراة في الميني فوتبول تضامناً مع بيروت

جنوبيات

تضامناً مع بيروت بعد الانفجار الكارثي في مرفئها والذي أدى إلى سقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى، أقيمت مباراة في لعبة الميني فوتبول تحت عنوان: "لبيروت".
وقد تبارى فيها قدامى شباب البلد الرياضي وقدامى المحبة – كتر مايا على أرض ملعب الغولدن في صيدا.
حضر المباراة كلاً من: رئيس نادي شباب البلد الرياضي حسين البواب ممثلاً النائب أسامة سعد، أحمد حداد أمين عام الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم في الشتات، عضو  مكتب الشباب والرياضة في حركة فتح في إقليم الخروب أحمد لبابيدي، رئيس نادي النور سليمان حجير، مدير نادي المجدل خالد المعضم،  مدرب نادي كترمايا إبراهيم حمادي، مدرب نادي المجدل إبراهيم بوجي، وحشد من الرياضيين والشباب.
بدأت المباراة بكلمة ألقاها رئيس نادي شباب البلد الرياضي حسين البواب وجه خلالها التحية لبيروت المنتفضة بعد مصابها الأليم، وقال:" باسمكم جميعاً أوجه التحية لجرحى الانفجار  الكارثي الذي وقع في مرفأ بيروت. وكل التعازي القلبية للشهداء الذين سقطوا .. هؤلاء الشهداء هم شهداء الوطن.. والدماء التي سقطت سنبقى نستذكرها في كل المحطات .. وندعو إلى الكشف عن حقيقة هذا التفجير الإجرامي .. ونطالب بتحقيق فوري عادل وشفاف لمعرفة من المسؤول عن هذه الكارثة .. بيروت .. إن مصابك أليم وهو مصاب كل المجتمع اللبناني .. وكل التحية إلى شهداء حرب تموز  حيث يصادف اليوم ذكراهم .. ".
المباراة فاز فيها فريق قدامى المحبة – كتر مايا بنتيجة 4 مقابل هدفين لقدامى نادي شباب البلد الرياضي.
وقد جرى تسليم شهادة عربون وفاء وتقدير لإدارة فريق المحبة، كما جرى تسليم كأس المرتبة الأولى لكابتن  فريق المحبة.
بدوره كابتن فريق المحبة – كترمايا قدم كأس فريقه هدية لإدارة نادي شباب البلد، وشكر  كل من نظم هذه المباراة، كما وجه التحية لأهالي بيروت المنتفضة.
واختتمت المباراة بصورة تذكارية لأعضاء الفريقين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر :