فلسطينيات >داخل فلسطين
"دور الإعلام في دعم القضية الفلسطينية".. ورشة عمل ضمن فعاليات مخيم شبابي ورياضي إلكتروني للتضامن مع القدس وفلسطين
"دور الإعلام في دعم القضية الفلسطينية".. ورشة عمل ضمن فعاليات مخيم شبابي ورياضي إلكتروني للتضامن مع القدس وفلسطين ‎الثلاثاء 18 آب 2020 00:25 ص
"دور الإعلام في دعم القضية الفلسطينية".. ورشة عمل ضمن فعاليات مخيم شبابي ورياضي إلكتروني للتضامن مع القدس وفلسطين

جنوبيات

أقيمت ورشة عمل متخصصة بعنوان: "دور الإعلام في دعم القضية الفلسطينية" حاضر فيها مستشار الإعلام والإتصال الدكتور يوسف حمدان ضمن فعاليات "مخيم شباب ورياضيي الأمة الإلكتروني للتضامن مع القدس وفلسطين"، الذي أطلقه "الإئتلاف العالمي للشباب والرياضة للتضامن مع القدس وفلسطين" عبر تطبيق zoom بمشاركة أكثر من 60 مشاركاً من مختلف الدول العربية والإسلامية دعماً للقضية الفلسطينية والقدس. 
ويشرف على المخيم لجنة منظمة مؤلفة من: رئيس "الإئتلاف العالمي للشباب والرياضة للتضامن مع القدس وفلسطين" أحمد العطاونة ورئيس اللجنة الفنية منير بلغيث ونائب رئيس اللجنة الفنية ومسؤول اللجنة الإعلامية أيمن هواش وأعضاء اللجنة الفنية واللجنة التحضيرية للمخيم.
حمدان
الدكتور يوسف حمدان، استهل كلامه بالحديث عن دور الإعلام في دعم القضية الفلسطينية مؤكداً على أهمية تحويل المضمون إلى مشاريع عملية على أرض الواقع، فالحضور الإعلامي هام جداً لتغطية الأنشطة المتعددة والتفاعل معها، وفي السابق كان الحضور الإعلامي لأي نشاط، يرتبط بمؤثرات خارجية من قبل الوسائل التقليدية، ولكن اليوم هناك الإعلام الرقمي الذي يمكن القائم بالنشاط من فرض حضوره نوعاً ما، وهذا الحضور على الفضاء الرقمي يجعل الإعلام التقليدي يهتم بالأنشطة.
وقال: يجب علينا كعاملين في المجال الرياضي أن يكون لدينا تخطيط إعلامي للأنشطة الرياضية، وحضور هذه الفعاليات على الإعلام الرقمي الخاص وفي الإعلام التقليدي يتم من خلال الإعداد الجيد للأجندة الإعلامية، ويمكن اختيار المناسبات الوطنية والأيام العالمية والمحلية كعنوان للدورات الرياضية التي تفرض حضورها حتى على الحدث السياسي، وإبراز العناصر الأساسية في الخبر وإرسال هذه المواد كاملة التفاصيل بتقنيات جيدة إلى وسائل الإعلام كي يتم نشرها وجعل القضية الفلسطينية حاضرة في وسائل الإعلام ورفض التطبيع الرياضي مع الاحتلال.
وختم حمدان: العمل الرياضي رغم أهميته وحضوره يتطلب منا جهد إعلامي ووعي بنقاط القوة والضعف وتشبيك أفضل مع وسائل الإعلام وجهد بالتخطيط المسبق والتواصل مع وسائل الإعلام بشكل دائم نصرة للقضية الفلسطينية.
وفي الختام قام المحاضر بالرد على أسئلة المشاركين.
هذا وتنقل وقائع المؤتمر عبر صفحة الإئتلاف بالفيسبوك.

 

المصدر :