لبنانيات >صيداويات
اضراب مفتوح لنقابة مستخدمي وعمال مياه لبنان الجنوبي
اضراب مفتوح لنقابة مستخدمي وعمال مياه لبنان الجنوبي ‎الأربعاء 8 أيلول 2021 13:02 م
اضراب مفتوح لنقابة مستخدمي وعمال مياه لبنان الجنوبي

جنوبيات

أعلنت نقابة مستخدمي مؤسسة مياه لبنان الجنوبي الاضراب المفتوح  بوجه ادارة المؤسسة  وذلك للمطالبة بحقوقهم ورفع الظلم عن العمال والمستخدمين بعد القرارات الكيدية والاستنسابية التي تتتهجها الادارة

جاء ذلك خلال الاعتصام الذي تخلله مؤتمر صحفي أمام مقر مؤسسة مياه لبنان الجنوبي عند البوابة الفوقا في المدينة بحضور رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الاسمر ورئيس النقابة عماد الضيقه وامين سر النقابة علي رمال وحشد كبير من العمال والمستخدمين وجباة الاكراء

 ورفع المشاركون  لافتات اكدت ان كرامة العمال والمستخدمين فوق كل اعتبار كما طالبت بانصاف العمال واعادة جميع المستخدمين الذين اتم اقصاءهم لاسباب كيدية وشخصية الى مراكزهم .

الاسمر

والقى رئيس الاتحاد  بشارة الاسمر كلمة اكد فيها ان العامل يدفع ثمن كل المصائب التي ارتكبها المسؤولون في لبنان اضتقة الى السياسات المالية الخاطئة

وقال نحن كاتحاد عمالي عام نقابة  العمال والمياومين وغب الطلب والمستخدمين  بمؤسسة مياه لبنان الجنوبي هي جزء لا يتجزأ من الاتحاد العمالي العام ومعاناة هذه الناس وما يصيبهم يصب الاتحاد بالصميم .

واكد على التعاون المطلق لاننا كلنا وصلنا الى مرحلة الفقر والعوز والتعب والقهر كلنا نتساوى امام هذه الكوارث لذلك ندعو المسؤولين والمدير العام للتعاون حول كل المواضيع .

الضيقة 

ثم القى عماد الضيقة كلمة قال فيها :

نعتصم اليوم لننقذ ما تبقى من مؤسستنا، ولوقف هذه التوظيفات العشوائية بحجة التبديل،  التي أدت الى انهيار مالية المؤسسة واستحداث الهيكليات الادارية البديلة وعدم احترام الانظمة والقوانين وعدم مراعاة التسلسل الاداري واعطاء الامتيازات للمحظيين واعتبار المؤسسة شركة خاصة لمصالحهم واهوائهم  والامعان المتواصل في انتهاك  القوانين والأنظمة..

لذلك فاننا نطالب بانصاف العمال من خلال تحسين رواتبهم وتعديل دفتر شروط اليد العاملة وعمال المحطات.

كذلك اعادة جميع من تمّ فصلهم بشكل تعسفي وكيدي من العمال ووقف سياسة التهديد والوعيد التي تجعل العامل في خوف دائم وتقلّص الإنتاجية وتقوّض العمل، ونطالب باعادة جميع المستخدمين الذين تمّ اقصاءهم لأسباب كيدية وشخصية الى مراكزهم وانصاف جباة الاكراء الذين هم عصب هذه المؤسسة واعادة النظر بالعقد المنظم معهم في ظل هذه الظروف المعيشية والاقتصادية الصعبة التي تعصف ببلدنا.

 

المصدر : جنوبيات