لبنانيات >أخبار لبنانية
بوشكيان ممثلا ميقاتي ودبوسي والخباز يفتتحون معرض صنع في لبنان على أرض العراق
بوشكيان ممثلا ميقاتي ودبوسي والخباز يفتتحون معرض صنع في لبنان على أرض العراق ‎الخميس 20 كانون الثاني 2022 21:54 م
بوشكيان ممثلا ميقاتي ودبوسي والخباز يفتتحون معرض صنع في لبنان على أرض العراق

جنوبيات

افتتح وزير الصناعة جورج بوشكيان ممثلا رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي بمشاركة رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي ممثلا إتحاد الغرف اللبنانية، ووزير الصناعة والمعادن العراقية منهل عزيز الخباز، معرض "صنع في لبنان" في معرض بغداد الدولي بالعاصمة العراقية.

ضم المعرض الذي نظمته شركة "الهيبة " Prestige، ثمانون عارضا يمثلون قطاعات انتاجية عدة لا سيما في مواد التجميل والمواد الغذائية والألبان والأجبان والمونة والكرتون والتعبئة والتغليف والألبسة والمعدات الصناعية المطبخية، كما أقيم جناح لكل من السفارة اللبنانية في العراق وغرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال.

حضر الافتتاح الى جانب بوشكيان ودبوسي والخباز، سفير لبنان في العراق علي الحبحاب وقنصل لبنان العام وسام كلاكش والملحق التجاري صلاح صالح، وممثل رئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين فادي الجميل عضو مجلس الادارة زياد الشماس، متروبوليت بغداد والكويت وتوابعهما للروم الأرثوذكس المطران غطاس هزيم، إضافة الى حضور رسمي ودبلوماسي عراقي مثل وزارات الصناعة والمعادن والتجارة والخارجية، وممثلين عن القطاعين الخاص في الدولتين.

بوشكيان
إفتتاح المعرض كان مناسبة وجه خلالها الوزير بوشكيان الدعوة الى الوزير الخباز لزيارة لبنان وإقامة معرض "صنع في العراق" في لبنان الأمر الذي لاقى ترحيبا لافتا من الجانب العراقي، كما حضرت طرابلس الكبرى بمشروعها الوطني الاقليمي والدولي الذي تقدمه غرفتها ضمن منظومة إقتصادية متكاملة شرح دبوسي أبعادها وركائزها وأهميتها.

وركزت المواقف التي أطلقت في الافتتاح على أهمية عودة الصناعة اللبنانية إلى السوق العراقية بزخم، تواكبها خبرات اللبنانيين في مجالات صناعة الدواء والتدريب والتعبئة والتغليف والتسويق والبرمجة والتكنولوجيا والتوثيق والأرشفة والأبحاث والدراسات.
إفتتح المعرض بتلاومة من القرآن الكريم، ومن ثم دقيقة صمت على أرواح الشهداء فالنشيدين اللبناني والعراقي، وترحيب من مدير عام الشركة المنظمة للمعرض وسام غلاييني. 

ثم ألقى الوزير العراقي منهل عزيز الخباز كلمة شدد فيها على ضرورة تعزيز العلاقات الاقتصادية والتبادلية بين لبنان والعراق، وقال: "لبنان دولة مهمة جدا والشعب اللبناني كريم ويستحق التقدير، ونحن مؤازرون لهذا الشعب ونقف الى جانبه لتحمل الصعاب".
ثم تحدث الوزير بوشكيان فنقل تحيات رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي الى المشاركين في المعرض، وقال: عراق اليوم هو أرض الفرص، وللبنانيين في العراق مكانة مميزة، وبينهم وبين العراقيين اعتبار خاص، يعلو فوق المصالح، ولا يتوقف عند معبر حدودي، أو اجراءات جمركية، أو تدابير احترازية.  

وأضاف: "إن العراقيين يفتحون قلوبهم للبنانيين، ونحن في لبنان نفتح قلوبنا للاخوة العراقيين، وهذا الإصرار والتصميم من قبل القطاع الخاص على شبك العلاقات دفع بالدولتين والوزارات المعنية والقطاع العام إلى أن يسارعوا ويستعيدوا المبادرة ويواكبوا التطور التفاعلي عبر سن التشريعات والقوانين وتفعيل اللجنة الاقتصادية المشتركة وتوقيع مذكرات تعاون ووضع الخطط التحديثية وتبادل الخبرات. نعتبر معرض "صنع في لبنان" ملتقى جامعا لبلدين وشعبين يريدان التجارة الحرة والتبادل بينهما، هذه التجارة التي تطورت عبر العصور وأصبحت ركنا وحاجة للانسان".

دبوسي
وألقى دبوسي كلمة رأى فيها أن لبنان دولة وحكومة وشعبا متواجد في العراق وفي بغداد، وهذا يدل على رغبة الدولة اللبنانية والشعب اللبناني بتوطيد العلاقات كل العلاقات الانسانية والاجتماعية والاقتصادية مع العراق.

وقال: "العراق هو قبلة العرب وقبلة لبنان، ونحن اليوم هنا تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي ممثلا بالوزير بوشكيان، وفي حضور الوزير الخباز المميز بفكر عربي وثقافة واسعة وايمان راسخ.

وشكر دبوسي السفير اللبناني في العراق على جهوده لانجاح المعرض، والصناعيين المشاركين. وأضاف: لقد أعلن الوزير بوشكيان عن إقامة معرض في لبنان تحت عنوان: "صنع في العراق"، ونحن إذ نتشوق لمعرض من هذا النوع، نضع كل إمكاناتنا وقدراتنا في سبيل إنجاحه، لنؤكد على قوتنا ومصالحنا المشتركة.

وتابع دبوسي: صحيح أن لبنان يعاني من ظروف صعبة في قطاعه العام، ولكن قطاعه الخاص يمتلك كل القدرات والامكانات، علما أن أهلنا وأخوتنا في العراق وكذلك الشعب اللبناني ينتشرون في كل العالم، وهنا يجب أن نفكر أننا مارسنا العولمة قبل أن تطل علينا ونحن وطننا اللبناني ووطننا العراقي نشكل جزءً أساسيا من التركيبة الدولية.

الشماس
وألقى زياد الشماس ممثلا رئيس جمعية الصناعيين كلمة قال فيها: "نعتبر السوق العراقية سوقا واعدة للمنتجات الصناعية اللبنانية. ونتطلع في جمعية الصناعيين الى توسيع أطر التعاون وصولا الى تحقيق شراكات حقيقية مستقبلية، ونرى في اقامة المعارض الطريقة الفضلى للاطلاع والتسويق والتعارف والتبادل والتجارة. ونطمح إلى إرساء علاقات متينة ومتجذرة تقوم على أسس راسخة ترتكز على السياسة والاقتصاد والثقافة والعلم، وزيادة الصادرات وتكبير حجم التبادل.

كاظم
وكانت كلمة لنائب رئيس غرفة بغداد رعد كاظم أشاد فيها بالعلاقات اللبنانية ـ العراقية، وشدد على "الرغبة في تطويرها".
بعد ذلك افتتح بوشكيان ودبوسي والخباز المعرض، وجالوا مع الحضور على الأجنحة، واستمعوا إلى شروحات عن المنتجات المعروضة والخدمات المؤمنة.

 

المصدر : جنوبيات