عام >عام
احتفال تكريمي لأمهات وزوجات وبنات شهداء حركة "أمل" في الجنوب
رندى بري: لتطبيق مبدأ الكوتا في الانتخابات النيابية
احتفال تكريمي لأمهات وزوجات وبنات شهداء حركة "أمل" في الجنوب ‎الاثنين 28 آذار 2016 11:54 ص
احتفال تكريمي لأمهات وزوجات وبنات شهداء حركة "أمل" في الجنوب

جنوبيات

أقام مكتب شؤون المرأة في حركة «أمل» - إقليم الجنوب، احتفالاً تكريمياً لأمهات وزوجات وبنات شهداء حركة «أمل» في الجنوب، في مجمع الملاك السياحي في بلدة انصارية، برعاية عقيلة رئيس مجلس النواب نائبة رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية رندى عاصي بري، وحضور العائلات المكرّمة.
بعد كلمة بإسم عوائل الشهداء، ألقتها إبنة الشهيد علي عواضة، كما ألقت مسؤولة مكتب شؤون المرأة في الحركة - إقليم الجنوب عايدة كوثراني كلمة، تحدّثت فيها عن «الشهداء وتضحيات أمهاتهن»، مشدّدة على أن «اللقاء مع امهات الشهداء هو للتكرم بهن وللتاكيد على التمسك بخط الشهداء».
بدورها، تطرّقت بري إلى استحقاق الانتخابات البلدية، قائلة: «ونحن على أعتاب هذا الاستحقاق الديمقراطي والحيوي في لبنان، أتوجه من خلالكن للمرأة اللبنانية بشكل عام، والمرأة في الجنوب بشكل خاص، وعلى وجه التحديد للأخوات في مكتب شؤون المرأة في حركة أمل، لأدعوكن الى تحويل هذا الاستحقاق الى فرصة لتعويض الخلل، لا بل الجريمة الحاصلة على مستوى تمثيل المرأة في المجالس البلدية والاختيارية، بما يليق بتضحياتها ودورها ومكانتها، وبما ينسجم مع النسبة المئوية، التي يشكلها عدد النساء من اجمالي عدد السكان في لبنان».
ودعت الى «تطبيق الكوتا النسائية في الانتخابات البلدية» قائلة: «»فاذا كانت السلطة وبسبب الفراغ والتعطيل والتمديد، قد تهربت وعطلت اقرار مبدأ الكوتا النسائية في الانتخابات النيابية، فلنطبق هذا المبدأ في الانتخابات البلدية، لأن تطبيقه لا يحتاج الى قانون من المجلس، ولا الى مرسوم من الوزارة المعنية، هو يحتاج فقط الى قناعة وايمان من الناخبين ومن المرشحين ومن الأطراف المعنية بخوض الانتخابات البلدية، فلتبادر المرأة في حركة أمل وكافة القوى الحية في هذه المنطقة، الى اتخاذ خطوة شجاعة وجريئة في هذا المجال».
واختتم الاحتفال، بتقديم درع تقديرية من مكتب شؤون المرأة في حركة «امل» للسيدة بري، وقطع قالب حلوى وتوزيع هدايا على المكرمات.

 

 

 

المصدر :