عام >عام
علماء الأعصاب ..هكذا يقوّي الصيام خلايا الدماغ
علماء الأعصاب ..هكذا يقوّي الصيام خلايا الدماغ ‎الأربعاء 8 أيار 2019 16:08 م
علماء الأعصاب ..هكذا يقوّي الصيام خلايا الدماغ
الصيام يسمح للدماغ بإعادة شحن طاقته ..

نجاة سرعيني

من المعروف أن الصيام يساعد على التخلص من السموم ، ويقلل من نسبة السكريات في الدم، كما يعمل على خفض تخزين الدهون و تقوية جهاز المناعة. ويستعمل في الدول المتقدّمة كنظام علاجي للعديد من الأمراض و خاصّة" للتخلص من التدخين وإدمان المخدرات.

أشارت الأبحاث الحديثة إلى أن الصيام يمكن أن يقلل بشكل كبير من آثار الشيخوخة على الدماغ. و يعتقد العلماء البارزون أن الصيام هو أحد الاستراتيجيات الرئيسية لزيادة وظيفة الدماغ إلى الحد الأقصى.

عملية تطهير و إعادة بناء
أثناء الصيام تبدأ عملية التطهير بهدم الخلايا التالفة القديمة . و يتم تشغيل آليات الإصلاح الجيني من خلال إطلاق هرمون النمو البشري (HGH) ، حيث تقوم الخلايا بتنظيم وإصلاح نفسها.و يعتبر الصيام من أقوى الطرق لتقليل الالتهاب وزيادة المناعة وتعزيز التئام الأنسجة.
الصيام يعزز هرمون النمو البشري
من المعروف أن هرمون النمو البشري (HGH) يخلق تغييرات فيزيولوجية في التمثيل الغذائي لصالح حرق الدهون وتجنب البروتين. تستخدم البروتينات والأحماض الأمينية لتحسين معالجة الدماغ والخلايا العصبية. كما يقومون بإصلاح الكولاجين للأنسجة مما يحسن أداء وقوة العضلات والأوتار والعظام. هرمون النمو يحسن أيضا" وظيفة الجلد ، ويقلل التجاعيد ويشفي الجروح والحروق بشكل أسرع.

ووجد الباحثون في معهد القلب التابع لمركز Intermountain الطبي أن الرجال الذين صاموا لمدة 24 ساعة زادوا بنسبة 2000٪ من هرمون النمو. هذا النوع من النتائج يؤكد أن الصيام يحسن وظائف الدماغ ويساعد على الشفاء الكلي للأنسجة.
الصيام يزيد من بروتينات الدماغ
يزيد الصيام من بروتين (BDNF) و هو مفيد للغاية لخلايا الدماغ و هو مضاد اكتئاب طبيعي . في الدراسات التي أجريت على الحيوانات ، يساعد BDNF الخلايا العصبية على مقاومة أمراض الدماغ الشائعة (مثل الخرف) والإصابة بالسكتة الدماغية .
الصيام يحسن شيخوخة الدماغ
الصيام يبقي أدمغتنا أصغر سنا". بل إنه قد يحمي من الانتكاس العصبي (فقدان بنية ووظيفة الخلايا العصبية) من مرض الزهايمر ومرض باركنسون (الشلل الرعاش )وهنتنغتون(ضمور الخلايا العصبية في الدماغ ).
الصيام و الصرع
تظهر العديد من الدراسات أنه عندما يستخدم الدماغ كمية أقل من الوقود الرئيسي ، والكربوهيدرات ، فإن عدد نوبات الصرع ينخفض.

                                             

 

المصدر :