لبنانيات >أخبار لبنانية
المنسقية العامة لشبكة الامان للسلم الأهلي تدين كل التصرفات والاقوال التي تؤدي للفتنة والاساءة للرموز الدينية وتدعو لمعالجة سريعة لما حصل
المنسقية العامة لشبكة الامان للسلم الأهلي تدين كل التصرفات والاقوال التي تؤدي للفتنة والاساءة للرموز الدينية وتدعو لمعالجة سريعة لما حصل ‎الأحد 7 حزيران 2020 13:03 م
المنسقية العامة لشبكة الامان للسلم الأهلي تدين كل التصرفات والاقوال التي تؤدي للفتنة والاساءة للرموز الدينية وتدعو لمعالجة سريعة لما حصل

جنوبيات

أدان المحامي عمر زين كل ما حصل خلال الساعات القليلة الماضية من شعارات وتحركات كانت غايتها اثارة الفتنة الطائفية والمذهبية والوطنية، والتي قدمت مادة دسمة لاعداء لبنان المتربصين بنا ارضاً وبشراً هذا اذا لم يكن هؤلاء هم وراء ذلك وهو امر اكيد.
اشار زين بقوله: "اتركوا اهل البيت والصحابة وشأنهم في جنات عدن تجري من تحتها الانهار، واحصروا اهتمامكم ونشاطكم وتحركاتكم للخروج من جهنم التي تعيشون فيها اليوم بلا عمل، وبلا كهرباء ومياه، وبلا غذاء، وبلا بنى تحتية، وبلا ضمان للشيخوخة، وبلا امن وأمان، واموالكم منهوبة، وحياتكم جحيم، غارقون في الفساد، ومستقبل اولادكم ووطنكم مجهول."
ودعا زين للاتحاد وعدم الفرقة من اجل الانتصار على كل ذلك، كما ندعوكم للمساهمة  في وأد الفتنة، وان تتخذوا المواقف الصارمة والحاسمة تجاه كل من يعمل لإثارتها، ودعم تحويل هؤلاء للمحاكمة لينال عقابهم العادل في الخيانة التي يرتكبونها بحق شعبهم ووطنهم.
واشاد زين بمواقف القيادات السياسية والدينية التي ادانت ما جرى، وساهمت في وأد الفتنة وطالبها بأن يكون موقفها هذا كأمر يومي لتمتين السلم الاهلي والحفاظ على لبنان.
ودعا ايضاً جميع القوى السياسية والحزبية ومؤسسات المجتمع المدني للعمل على معالجة عميقة لما جرى وتوجيه محازبيها ومنتسبيها التوجيه الصحيح في كل ما يعزز الميثاق الوطني وحماية الوحدة الوطنية.
الوطن بخطر فلا تتركوه بأيد الرعاع والزعران ومنفذي الاجندات الاجنبية والصهيونية.

المصدر :