عام >عام
زوجان يبيعان طفلهما على الإنترنت ليتمكّنا من شراء المخدرات
زوجان يبيعان طفلهما على الإنترنت ليتمكّنا من شراء المخدرات ‎الأحد 21 حزيران 2020 16:37 م
زوجان يبيعان طفلهما على الإنترنت ليتمكّنا من شراء المخدرات


ألقت الشرطة في الصين القبض على زوجين متهمين ببيع طفلهما الرضيع مقابل مبلغ من المال لشراء المخدرات.
وأشارت التحقيقات إلى أن الزوجين أبرما صفقة عبر منصة للدردشة مع زوجين آخرين لا ينجبان الأطفال في تشرين الأول الماضي، حصلا بموجبها على مبلغ 60 الف يوان (8500 دولار) مقابل بيع طفلهما الرضيع.
وكان الزوجان على رادار الشرطة بسبب تاريخهما مع تعاطي المخدرات، وتم القبض عليهما في اليوم التالي في غرفة فندق مع زجاجات من مادة الميثايل المخدرات وأكوام من العملات نقدية.
وأفادت وكالة الأنباء الصينية سينا، ​​أن والدين من مدينة نيجيانج بجنوب غرب الصين حكم عليهما الشهر الماضي بتهمة الاتجار بالأطفال، وتمت استعادة الطفل ووضعه تحت وصاية جديه.
ووفقا للتقارير، كان الزوجان، السيد وانغ والسيدة تشونغ، مدمنين على المخدرات منذ فترة طويلة وأثقلتهما الديون بسبب ذلك، وكانت الزوجة حاملاً في بداية العام الماضي، وتعاطت المخدرات عدة مرات أثناء حملها.
وفي شباط من العام الماضي، تعرفت تشونغ على امرأة تدعى السيدة لان عبر منصة للدردشة، وأخبرتها أنها حامل، لكنها لا تستطيع تحمل نفقات تربية طفل، وتبحث عن عائلة تتكفل برعاية طفلها الذي لم يولد بعد.
واتفقت تشونغ بمعرفة زوجها مع السيدة لان وزوجها السيد تشين على بيعهما طفلهما وتسليمه لهما عند ولادته مقابل مبلغ من المال، وفي 11 تشرين الأول أنجبت تشونغ، وبعد ساعات قليلة، غادر زوجها المستشفى وهو يحمل الطفل.
ولم يكن الزوجان يعرفان أن الشرطة تتبعهما بسبب سوابقهما في تعاطي المخدرات، وأثار تصرف السيد وانغ شكوك الشرطة، فتم رصد تحركاته، وضبط وهو يتم صفقة بيع الطفل.
وألقت الشرطة القبض على الزوجين، واعترفا ببيعهما لطفلهما لشراء المخدرات، وتمت إدانتهما في 29 أيار الماضي بتهم الاتجار بالبشر، وحكمت المحكمة على الزوج بالسجن لمدة 5 سنوات وعلى الزوجة بالسجن 6 سنوات، لكنها ستمضي 13 سنة في السجن بسبب أحكام على جرائم سابقة، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

المصدر : وكالات