عام >عام
اكتشاف رسم امرأة عارية مخفي منذ 120 عاماً لبيكاسو..
اكتشاف رسم امرأة عارية مخفي منذ 120 عاماً لبيكاسو.. ‎الخميس 14 تشرين الأول 2021 08:23 ص
اكتشاف رسم امرأة عارية مخفي منذ 120 عاماً لبيكاسو..


أعاد العلماء بناء لوحة مخفية لبيكاسو لامرأة عارية تحت أحد أعماله الشهيرة باستخدام الذكاء الاصطناعي والطباعة ثلاثية الأبعاد.

واستخدم الفريق من جامعة كوليدج لندن (UCL) الأشعة السينية والذكاء الاصطناعي وتقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد لإعادة إنشاء المرأة العارية الغامضة.

وقال العلماء إن اللوحة المفقودة والتي حملت اسم The Lonesome Crouching Nude تبلغ من العمر 120 عاما، وظلت مخبأة تحت تحفة فنية أخرى حتى الآن.

ويعتقد الخبراء أن بيكاسو كان «مترددا» للغاية لإعادة استخدام  لوحةThe Lonesome Crouching Nude لرسم «إفطار الرجل الأعمى» (The Blind Man>s Meal)، حيث أنه في بداية حياته المهنية كان فقيرا جدا، بينما كان القماش المستخدم للرسم باهظ الثمن.

وعرف العلماء بوجود The Lonesome Crouching Nude، ولفترة طويلة بحثوا عنها في لوحة «الحياة» (La Vie)، حيث ظهرت كلوحة غير مكتملة، لكنهم لم يكتشفوا إلا مؤخرا، باستخدام الأشعة السينية، آثارا لـ»The Lonesome Crouching Nude>>، وهي مخفية وراء لوحة «إفطار الرجل الأعمى»، التي رسمها بيكاسو عام 1903.

ويشار إلى أن جميع الأعمال الثلاثة مأخوذة من «الفترة الزرقاء» للفنان الإسباني من 1901-1904، والتي كانت جميعها أحادية اللون ومستوحاة جزئيا من انتحار صديقه كارليس كاساجيماس، وكذلك من رحلات بيكاسو عبر إسبانيا.

وقال عالم الفيزياء وخبير الذكاء الاصطناعي جورج كان: «آمل أن يكون بيكاسو سعيدا بمعرفة أن الكنز الذي كان يخفيه للأجيال القادمة قد تم الكشف عنه أخيرا، بعد 48 عاما من وفاته و 118 عاما بعد إخفاء اللوحة».

وأضاف: «آمل أيضا أن تكون المرأة الموجودة في الصورة سعيدة بمعرفة أنها لم تمحَ من التاريخ وأن جمالها قد تم الكشف عنه أخيرا». وفي الوقت الذي رسم فيه بيكاسو The Lonesome Crouching Nude وThe Blind Man>s Meal، كان فقيرا وكانت مواد الرسم باهظة الثمن، لذلك من المحتمل أنه رسم على العمل السابق بتردد.

وأوضح فريق العمل: «حقيقة أن المرأة في The Lonesome Crouching Nude موجودة أيضا داخل لوحة La Vie وبعض رسومات بيكاسو، تشير إلى أن بيكاسو ربما كان لديه تقارب تجاه هذه المرأة.»

ولإعادة إنشاء لوحة بيكاسو المخفية منذ فترة طويلة، استخدم السيد كان وخبير التعلم الآلي أنتوني بوراشد لأول مرة عمليات مسح بالأشعة السينية والأشعة تحت الحمراء لـ» إفطار الرجل الأعمى، للبدء في الكشف عن The Lonesome Crouching Nude المخبأة تحتها.

ومع ذلك، احتوت هذه الصور على آثار للرسم العلوي أيضا.

استخدم الفريق بعد ذلك معالجة الصور الرقمية لفصل الصور الأساسية والعلوية عن بعضها البعض لإنتاج نسخة أنظف من The Lonesome Crouching Nude.

وبعد ذلك، قام الفريق بتدريب شبكة عصبية للذكاء الاصطناعي على مجموعة من أعمال بيكاسو حتى يتمكنوا من معرفة خصائص تقنية الرسام الإسباني. ومن هذا المنطلق، تستطيع الشبكة تصميم نسخة مصطنعة من The Lonesome Crouching Nude الرابضة بأسلوب بيكاسو.

وأخيرا، قام الفريق بدمج عمليات المسح الضوئي وخلق لوحة منمنمة للذكاء الاصطناعي للعمل الفني مستخدمين الطباعة ثلاثية الأبعاد مباشرة على لوحة قماشية وإعطاء نسيج القطعة النهائية.

ويُظهر استنساخ الفريق لـ The Lonesome Crouching Nude اللوحة بتفاصيل أفضل من صور الأشعة السينية لعام 2010 .

ولاحظ الخبراء أن العمل يشبه رسم فنسنت فان غوخ عام 1882 بعنوان «حزن».

المصدر : اللواء