فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
وفد علمائي من مخيم عين الحلوة زار تجمع العلماء: تأكيد حسن الجوار
وفد علمائي من مخيم عين الحلوة زار تجمع العلماء: تأكيد حسن الجوار ‎الجمعة 13 تشرين الثاني 2020 17:28 م
وفد علمائي من مخيم عين الحلوة زار تجمع العلماء: تأكيد حسن الجوار

جنوبيات

 

 زار وفد من العلماء الفلسطينيين في "مخيم عين الحلوة وجوارها" مقر "تجمع العلماء المسلمين" والتقى رئيس الهيئة الإدارية الشيخ الدكتور حسان عبدالله. وضم الوفد المشايخ محمد أبو النجا، ماهر السلام، يحيى شعلان، محمد الصانع، أشرف سرحان، موسى بريش وأبو الدرداء.

وبحسب بيان للتجمع، تناول اللقاء "الاوضاع على الساحة الإسلامية في المخيم والجهود المبذولة لدرء الفتنة ونشر الوعي الإسلامي في أوساط الأهالي، خصوصا مع تراجع الفكر التكفيري بعد افتضاح أهدافه وتبيان بعده عن مفاهيم الدين الإسلامي، حيث يقوم العلماء بالتركيز على مسائل، أهمها أن "العدو الأوحد لأمتنا هو العدو الصهيوني ولا عدو لنا سواه، وأن الوحدة الإسلامية واجب شرعي وكل من يدعو الى الفتنة، إنما يخدم من حيث يدري أو لا يدري المشروع الصهيو-أميركي، وأن شعب فلسطين يعتبر أن التطبيع مع العدو الصهيوني خيانة عظمى للأمة الإسلامية وللاسلام، وسيتحمل من دخل فيه مسؤولية أمام الله والتاريخ الذي سيذهب حتما إلى مزابله، وأن تكليف الأمة الإسلامية في هذه المرحلة، هو الانخراط في محور المقاومة استعدادا للمعركة الفاصلة مع العدو الصهيوني والتي ستنتهي حتما بزواله، وهو وعد إلهي سيتحقق وكل ما يحاوله الأعداء هو تأجيل هذا التاريخ قدر المستطاع".

وأكد الوفد "المحافظة على حسن الجوار مع أهلنا اللبنانيين الذين تربطنا بهم علاقات إنسانية وتاريخية ومصاهرات ووحدة حال، وهم حريصون على تكريس هذه العلاقات والحفاظ عليها"، مشددا على "ضرورة قيام الدولة اللبنانية بتأمين حقوق الفلسطينيين في العيش الكريم وتأمين حقوقهم المدنية من الطبابة إلى العمل والضمان الاجتماعي".

عبدالله
وشدد الشيخ عبدالله على "أهمية الدور الذي يقوم به العلماء على الساحة الفلسطينية، خصوصا لجهة نشر مفاهيم الدين الإسلامي المحمدي الأصيل، ونشر الوعي في صفوف الأهالي وفضح المشروع التكفيري الذي تقف ورائه جهات مخابراتية تهدف الى إيقاع الفتنة بين المسلمين ولا يستفيد منها سوى العدو الصهيوني".

ثم قدم الوفد الى عبدالله درعا تكريمية تقديرا لدعمه حركتهم والقضية الفلسطينية والوحدة الإسلامية.

المصدر :