فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
المكتب الطلابي الحركي المركزي-إقليم لبنان يهنئ المعلم والمرأة الفلسطينية
المكتب الطلابي الحركي المركزي-إقليم لبنان يهنئ المعلم والمرأة الفلسطينية ‎الاثنين 9 آذار 2020 11:50 ص
المكتب الطلابي الحركي المركزي-إقليم لبنان يهنئ المعلم والمرأة الفلسطينية

جنوبيات

 في مثل هذا الشهر من كلّ عام، شهر أذار شهر الكرامة، تهلُّ علينا مناسبات عديدة تحتفي بها الأمم تكريما لركائز المجتمع وبُناته(المرأة والمعلم).

أما المرأة، ولا سيما الفلسطينية، فقد أكدت حضورها في مختلف الميادين، وأثبتت جدارتها في المسيرة النضالية، إلى جانب الفدائي الفلسطيني، على درب الحرية والإستقلال وتحقيق حلم العودة.
فقد كانت الشهيدة والأسيرة والجريحة وحارسة الذاكرة الوطنية، فضلا عن أنها الأم والزوجة والأخت والإبنة، وصمام الأمان، وأحد ركائز  تعزيز صمود شعبنا الفلسطيني.

أما المعلم الفلسطيني، فهو الأب العطوف، والقدوة الحسنة، والمستشار المؤتمن، والقائد الميداني المتفاني، أثبت دوره الريادي بأحلك الظروف، فتخرجت على يديه نخبُ المجتمع الفلسطيني.

فأمام هذه القامات العظيمة، وإيمانا منا بأدوارهم  الريادية والطليعية في بناء النفوس والمجتمعات، يطيب لنا  في المكتب الطلابي الحركي المركزي-إقليم لبنان أن نتقدم من المعلم والمرأة الفلسطينية بأحر التحيات النضالية وأرقّ التهاني والتبريكات لتضحياتهم العظيمة، سائلين المولى عزّ وجلّ أن يعيد علينا هذه المناسبات العام القادم، ونحن في ربوع وأحضان دولتنا المستقلة فلسطين الحبيبة وعاصمتها القدس الشريف.

المصدر :