فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
تجمع لجان الأحياء يتفقد مداخل مخيم عين الحلوة ويشكر قوات الأمن الوطني والمؤسسات والتزام شعبنا الإجراءات الوقائية لمواجهة خطر الكورونا
تجمع لجان الأحياء يتفقد مداخل مخيم عين الحلوة ويشكر قوات الأمن الوطني والمؤسسات والتزام شعبنا الإجراءات الوقائية لمواجهة خطر الكورونا ‎السبت 21 آذار 2020 19:53 م
تجمع لجان الأحياء يتفقد مداخل مخيم عين الحلوة ويشكر قوات الأمن الوطني والمؤسسات والتزام شعبنا الإجراءات الوقائية لمواجهة خطر الكورونا

جنوبيات

قام وفد تجمع لجان الأحياء بجولة تفقدية على المداخل الرئيسية لمخيم عين الحلوة، للإطلاع على الأوضاع والإجراءات الصحية الوقائية التي تقوم بها منذ صباح اليوم قوات الأمن الوطني الفلسطيني بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني وكوادر من شعبة حركة "فتح" في مخيم ين الحلوة.
حيث إتخذت قوات الأمن الوطني الفلسطيني بقرار من قائدها في منطقة صيدا العميد أبو أشرف العرموشي سلسلة من الإجراءات على مداخل المخيم، وأنتشرت عناصرها بشكل مكثف وتقوم برش المبيدات ومواد التعقيم على السيارات والمركبات الداخلة والخارجة من وإلى المخيم كما وتقوم أطقم الهلال الأحمر الفلسطيني بفحص أولي للداخلين والخارجين من وإلى المخيم.
ويشرف على هذه الإجراءات عدد من ضباط قوات الأمن الوطني الفلسطيني.

وفي هذا السياق جال وفد تجمع لجان الأحياء على كافة المداخل المؤدية إلى المخيم لمتابعة كافة الإجراءات الوقائية والصحية للحفاظ على صحة وسلامة أهلنا وشعبنا داخل المخيم في مواجهة خطر إنتشار وباء الكورورنا في لبنان والعالم.
واشاد رئيس تجمع لجان الأحياء الحاج أبو وائل زعيتر بهذه الخطوات المتخذة على الصعيدين الصحي والبيئي، وقال: نحن في زيارة لأبنائنا وأولادنا واحبائنا في قوات الأمن الوطني المتواجدين على هذه المداخل ونتوجه بالشكر إلى قيادة الأمن الوطني ممثلة بالأخ قائد القوات في منطقة صيدا العميد أبو أشرف العرموشي وإلى كافة الضباط والكوادر والعناصر، كما نتوجه للأخ قائد قوات الأمن الوطني في لبنان اللواء أبو عرب بالشكر على هذه الخطوة الرائعة.
وتوجه الحاج زعيتر بالشكر لسعادة سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف دبور، وللأخ اللواء منذر حمزة رئيس الفرع المالي لحركة "فتح" ومنظمة التحرير في لبنان على الدعم المادي وتأمين المستلزمات الضرورة للقيام بهذه العملية الضرورية في القضايا الصحية والبيئية وكل ما يلزم لخدمة شعبنا الفلسطيني.
وأضاف: نشكر كذلك الأخوة في الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية على خطواتهم وإنجازاتهم، وكذلك للأخوة في الهلال الأحمر الفلسطيني والمؤسسات الصحية والأهلية التي تقدم الخدمات لشعبنا الفلسطيني.
وتوجه بالشكر والتقدير إلى أهالي مخيم عين الحلوة على تلبية نداء لجان الأحياء والمؤسسات الصحية والترزامهم بالحجر الصحي المنزلي.
ولقيت تلك الأجراءات والخطوات إرتياحا كبيرا وصدى إيجابيا في نفوس أهالي وابناء المخيم، لأنها تأتي تعبيرا عن إدراك ووعي أهلنا بكل شرائحة لهذا الخطر العالمي الداهم.
كما رحب قوات الامن الوطني الفلسطيني في منطقة صيدا والقوة الفلسطينية المشتركة في مخيم عين الحلوة بزيارة وتفقد تجمع لجان الاحياء الى حواجز الامن الوطني الفلسطيني مداخل مخيم عين الحلوة وتفقدهم الحملة التى قامت بها القوات بالتعاون مع القوة الفلسطينية المشتركة وجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني وشعبة حركة فتح في مخيم عين الحلوة وتدعو القوات جميع من يريد من ابناء شعبنا التطاوع الى خدمة شعبنا في هذه الظروف العصيبة الى الانضمام الى الحملة.

 

 

 

 

 

المصدر :