عام >عام
مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 27-5-2020
مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 27-5-2020 ‎الأربعاء 27 أيار 2020 22:40 م
مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 27-5-2020


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون لبنان"

 

غدا جلسة لمجلس النواب في الأونيسكو والاجواء تشير الى التمهل بقانون العفو واعادة قانون الكابيتال كونترول الى اللجان للمزيد من الدرس.
والكابيتال كونترول كان اليوم محور المفاوضات التي استأنفها وفد لبنان الرسمي مع صندوق النقد الدولي في جولته السابعة.
توازيا لجنة تقصي حقائق ارقام خطة التعافي الاقتصادية عقدت اولى اجتماعاتها للبحث في توحيد المقاربة بين الحكومة والمصارف وانهاء الانقسام حول مقاربات الخطة لتحصين موقف لبنان التفاوضي بعد التفاوت الكبير حول تحديد أرقام الخسائر وقد وصفت مصادر نيابية شاركت في الاجتماع لتلفزيون لبنان الاجواء بالايجابية واتسمت بالتعاون لتوحيد الارقام
وبعد غد جلسة لمجلس وزراء والأبحاث ستعود الى مشروع الكهرباء انطلاقا من اضافة معمل سلعاتا الى الخطة وفق أوساط القصر الجمهوري.
أفادت تقارير عدة من الخارج أن لا مساعدات للبنان سواء عن طريق صندوق النقد الدولي أو مجموعة الدعم الدولية إلا بعد تحقيق الإصلاحات.
وقالت أوساط وزارية إن تحرك الحكومة بالمفرق في الخارج يصطدم بمشكلة الكورونا في دول العالم.
واليوم سجل عداد كورونا في لبنان احدى وعشرين اصابة فيما اعلن الوزير حمد عن مليوني كمامة
وعشية مناقشة مجلس الوزراء تمديد ولاية اليونيفيل حط رئيس مجلس الوزراء حسان دياب في الناقورة حيث اكد التزام لبنان تنفيذ القرار الدولي الرقم 1701 موجها من الناقورة نداء الى العالم لوقف الخروق الإسرائيلية.


======================


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون nbn"

 

بعد عطلة فرضتها الأعياد تكسر البلاد حظر الحركة وتنتقبل بين جملة من الملفات التي تبدأ بالتشريع ولا تنتهي بالمال ومن دون كمامات.
على المستوى التشريعي كل الأنظار تتجه غدا إلى جلسة مجلس النواب ببنودها الدسمة وعلى راسها قانون العفو العام.
ماليا عقد الوفد المفاوض اللبناني إجتماعه السابع مع صندوق النقد الدولي، حيث استكملت المباحثات حول قانون الكابيتال كونترول على أن يكون للبحث تتمة غدا.
واليوم اصدر حاكم مصرف لبنان تعميمين للمصارف والمؤسسات المالية حول التسهيلات التي يمكن أن يمنحها "المركزي" لها لتأمين العملات الأجنبية وبالتالي تلبية حاجات مستوردي ومصنعي المواد الغذائية الأولية والمواد الأولية التي تدخل في صناعات غذائية محددة.
أما يوم الجمعة فسيحمل في أجندته جلسة للحكومة في بعبدا بجدول أعمال مليء بالتعيينات.
على خط كورونا إرتفاع في عدد الإصابات إستدعى رفع وتيرة الإجراءات وآخرها إلزامية الكمامات تحت طائلة الغرامات المالية.إلى الناقورة كانت وجهة رئيس الحكومة حسان دياب حيث أكد من مقر قيادة اليونيفيل على تمسك لبنان بتطبيق القرار 1701 ودعوة الأمم المتحدة لإلزام العدو الإسرائيلي بتطبيق القرار والإنسحاب من الأراضي اللبنانية المحتلة.


=====================


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون المنار"

 

ساعات من مساءِ نصر مع اهلِ العزيمةِ والصبر، رسمت للمنطقةِ صورة أمل وللبنان مسار خلاص، إن سمع المعنيون دقة الوصفِ وبليغ المعادلات.
فاطلالة الامينِ العام لحزب الله سماحةِ السيد حسن نصر الله في مقابلة مع اذاعة النور بالذكرى العشرين لعيدِ المقاومةِ والتحرير، زرعت في اعماقِ النفوسِ بذور مئةِ نصر ونصر، واطلت بصدقِ الكلمةِ وحكمةِ الموقفِ واستراتيجيةِ الرؤيةِ الى بلد تصعب فيه الحسابات. الا ان محترف القيادةِ بكثير من التواضعِ وضع رؤية حزبِ الله امام الرأيِ العام، من مسارِ التحريرِ وتعاظمِ المقاومةِ وقوتِها، وبقائِها على العهدِ بحمايةِ البلاد ، الى معركةِ التحريرِ من الفسادِ الناخرِ في عمقِ الدولةِ والمرعيِ الاجراء، والتي لن تكون الا ضمن اطرِ الدولِ وقضائِها القادرِ متى كثر فيه اهل العزيمةِ والشفافية، الحاملون لميزانِ العدلِ بعيدا عن الاثقالِ السياسيةِ والطائفيةِ والجهوية.
حمل السيد نصر الله رؤية بالاقتصادِ بعيدة عن سهامِ المثبِطين والمتربصين، والراهنين البلاد والعباد والمرْتهنِين في السلةِ الاميركيةِ وشرانقِها السياسية. صارح الخصم والصديق، وصدق اللبنانيين القول، بأننا قادرون على النجاةِ متى احسنا النوايا والاداء.. والخلاصة ان وطنا يمتلك رصيدا بحجمِ انتصار ايار متى احسن الاستثمار في تجنبِ الانهيار، اِن تطلع بكل الاتجاهات بحثا عن الحلول، لا سيما شرقا حيث الصينيون حاضرون، وهم نموذج حل ضمن خطة طويلة وقابلة للتطبيق..
ومن قبيلِ الاحتفاءِ بعيدِ المقاومةِ والتحريرِ كانت زيارة رئيسِ الحكومةِ حسان دياب برفقةِ وزيرةِ الدفاعِ وقائدِ الجيشِ الى مقرِ الاممِ المتحدةِ في الجنوب، مؤكدا على ضرورةِ تعاونِ القواتِ الدوليةِ مع الحكومةِ والجيشِ اللبناني لكبحِ الاعتداءاتِ الصهيونيةِ والفرضِ على دولةِ الاحتلالِ الالتزام بتطبيقِ القراراتِ الدولية..
في امورِ الدولةِ العائدةِ الى تحدياتِها بعد عطلةِ الاعياد، جلسةٌ تشريعيةٌ لمجلسِ النوابِ غدا في المقرِ المؤقتِ الذي فرضته كورونا، اي الاونيسكو، وابرز مقترحاتِ القوانينِ الفارضةِ نفسها: العفو العام، والسرية المصرفية، وغيرهما من القوانينِ المعجلةِ المكررةِ المعنيةِ بحمايةِ المواطنين المتعثرين عن الدفعِ من الغرامات


==================


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون الجديد"

 

من سلعاتا الى لاسا توتر عمودي كهربائي وأفقيٌ طائفي وما بينهما يدخل العفو عن العملاءِ البيت النيابي غدا مؤسسا لجدل آخر في البلاد وعلى زمنِ التباعدِ الاجتماعي تسيد التباعد السياسي الموقف وفيما كان رئيس الحكومة حسان دياب يسير على الخطِ الأزرقِ متفقدا مقر قواتِ اليونيفيل استقدم رئيس الجمهوريةِ ميشال عون كتيبة صلاحياتِه في الدستور ورسم خطا أحمر تحتض قرارِ مجلسِ الوزراء بشأنِ معملِ سلعاتا ورده إلى الحكومة وبذلك تمكنت الرئاسة الاولى من ادخالِ سلعاتا مادة في وثيقةِ الميثاقِ الوطني لكن الجلسة المنعقدة الجمعة على خطِ التوترِ العالي بين بعبدا والسرايا صارت أبعد أبعد مِن سلعاتا ووصلت إلى الأممِ المتحدة وبتغريدة عن حاصلِ المفاوضاتِ الجاريةِ بين صندوقِ النقدِ والدولةِ اللبنانية رسم ممثل الأمينِ العامِ للأممِ المتحدةِ يان كوبيتش حدود المساعداتِ ووضع عليها إشاراتِ التعييناتِ وإصلاحِ قِطاعِ الكهرباء وأقام الحد على الأرقامِ المتضاربة في الخسائرِ بين الحكومةِ ومصرِفِ لبنان صدى التغريدةِ لا يبدو أنه سيتردد في أروقةِ بعبدا وميرنا الشالوحي بعد ردِ عون قرار الحكومةِ وضربِ جبران باسيل عرض الحائطِ بتصويتِ مجلسِ الوزراءِ بالأغلبية ورفعِ الوزير ريمون غجر التحدي ويبدو أن القواتِ اللبنانية قبلت التحدي ولوح النائب انطوان حبشي من عينِ التينة بطرحِ الثقةِ بوزيرِ الطاقة. التخبط في الأرقامِ سيجد نسخته الأصلية غداو في الاستعراضِ التشريعيِ حيث مشاريع القوانينِ تحت رحمةِ المِطرقةِ والنواب سيختبِئون عن ناخبيِهم خلف أصابعِهم كيلا يفضحهم التصويت الالكتروني. الجلسة غدا عامرةٌ بمشاريعِ القوانين ومشروع قانونِ العفو الذي يشمل العملاء صار تحصيلا حاصلا فعشية الجلسة أصبح المشروع جاهزا ومطابقا لمواصفاتِ كلِ كتلة نيابية بما يرضي قاعدتها الشعبية. جلسةٌ بسبعة وثلاثين بندا تصدرها مشروع قانونِ الكابيتال كونترول الذي كان رئيس مجلسِ النواب نبيه بري من أشدِ معارضيه لكن هذا المشروع وبسحرِ ساحر صار أولوية بذريعةِ استعادةِ أموالِ الناس للهروب إلى الأمام ومحاولةِ تبرئةِ الذمةِ وذمةِ الفاسدين وناهبي المال العام وعلى قاعدة حاميها حراميها ستنضم السلطة الحاكمة إلى صفوفِ المصلحين والعاملين على مكافحةِ الفساد فيما هي أم الفساد وعفا الله عمن سرق. وإضافة إلى الكابيتال كونترول سيناقش المجلس القانون المعجل المكرر لاستردادِ الأموالِ النقدية المحولةِ إلى الخارج بعد ثورة السابع عشر مِن تِشرين وكذلك قانون رفعِ السرية المصرفية وإذا كانت مشاريع القوانين هذه أولوية في زمن الثورة انحدرت في زمنِ الكورونا إلى المرتبة الثانية في ظلِ الأزْمةِ الاقتصادية الخانقةِ التي يعانيها اللبنانيون فإن التسعمئةِ ألفِ وظيفة الموعودة ذات انتخابات نيابية تحولت إلى مِليونِ عاطل من العمل بحسبِ دراسةِ الدوليةِ للمعلومات وعليه إما اتخاذ قرارات مصيرية تكون بحجمِ الكارثة الآتية وإلا أقفلوا أفواهكم بالكمامات كيلا تفرض عليكم الغرامات.


====================


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون ال بي سي"

 

انها ساعات التفاوض الطويلة لفكفكة الالغام، من تلك التي تعترض الجلسة العامة لمجلس النواب غدا الى تلك المرتبطة بجلسة مجلس الوزراء الجمعة.

في الجلسة النيابية اقتراحا قانونين معجلان مكرران, هما الكابيتال كونترول والعفو العام.

هذان الاقتراحان دون تمريرهما عقبات كثيرة.

فبحسب معلومات الـLBCI اقتراح قانون الكابيتال كونترول، لن يمر وتخريجته ستكون عبر سحب صفة العجلة عنه وتحويله الى لجنة المال والموازنة.

فالقانون الذي يضبط ايقاع تحويل الدولارات من لبنان الى الخارج، منعا للاستنسابية التي حصلت من قبل المصارف، منذ تشرين الثاني الفائت وحتى اليوم، قد يحتاج الى ادخال بعض التعديلات عليه كما قد يحتاج الى ضوابط والى اتفاق مسبق مع المصرف المركزي والاهم حاجته الى موافقة مبدئية من صندوق النقد الدولي عليه.

وقد علمت الـLBCI في هذا المجال ان وفد الـ imf ابدى في خلال جلسة التفاوض اليوم تحفظه على القانون بصيغته الحالية وطالب بادخال تعديلات عليه، الامر الذي يجعل احالته الى لجنة المال والموازنة اكثر من ملحة.

رئيس اللجنة، ابرهيم كنعان، ابدى الانفتاح على اي احتمال، لان المهم حماية الوضع المالي اللبناني من تداعيات استمرار خروج الدولارات من الاسواق اللبنانية.

وكما الكابيتال كونترول، كذلك اقتراح القانون المتعلق بالعفو العام، الذي لا وضوح عن مصيره حتى الساعة.

وفي معلومات خاصة، فان اجتماعا يعقد منذ السابعة هذا المساء, بين كتل: الجهورية القوية لبنان القوي، الكتائب، في حضور النائب شامل روكز والنائب ميشال معوض المفوض من هذه الكتل لبحث آخر الصيغ وتوحيد الموقف منها.

بناء على ما تقدم، يدخل النواب جلسة الغد، مع احتمال في حال فشل التوافق على قانون العفو ان يحال مجددا الى اللجان النيابية او بالحري الى جوارير النسيان النيابية.

لغما مجلس النواب، يحدد مصيرهما غدا، في حين ان لغم جلسة مجلس الوزراء التي تعقد في بعبدا الجمعة فكك وهذا اللغم اسمه معمل سلعاتا .

تقول المعطيات في هذا المجال ان الحكومة ومنذ جلسة 14 آيار، لم تتحدث يوما عن الغاء انشاء معمل سلعاتا، انما اصرت، مرتين على الاقل، على ذكر خطة الكهرباء، في اطار الموافقة على مذكرات التعاون مع الشركات العالمية التي ستتفاوض معها, ما يعني عمليا ابقاءها على انشاء معمل سلعاتا.

هذا في الوقت، حصل تواصل مباشر بين الرئيس نبيه بري والنائب جبران باسيل بشأن الموضوع، اسهم في منع الوصول الى اعادة التصويت على قرار الحكومة، بناء على استخدام رئيس الجمهورية المادة 56 من الدستور، والتي تتيح له المطالبة باعادة النظر في القرار .


====================


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون أم تي في"


تحت قبة قصرِ الأونيسكو تجتمع الهيئةُ العامةُ لمجلس النواب غداً للتشريع. ورُغمَ كلِّ الإستعداداتِ اللوجستيّةِ والضجّةِ الإعلاميةِ والإنتظارِ الرسميِّ والشعبيّ فإن القوانينَ الأساسيّةَ المطروحة قد يصعُبُ تمريرُها. أولاً، قانونُ الكابيتال كونترول سيؤجَّلُ البتُّ به، والأرجح أن صفة العجلة ستُنزعُ عنه وسيحالُ على لجنة المال والموازنة. السبب الأساسيّ أن البحث مع الصندوق الدولي لم ينته بعد حول الموضوع، كما أن القانون في ذاته غيرُ متكاملٍ وغيرُ قابلٍ للتطبيق في صيغته الحاليةِ لعدم وجودِ مصدرِ تمويلٍ له. ثانياً، قانونُ رفعِ السريّةِ المصرفية يُرجّح ألا يُقرّ، لأنه لا يزال يتطلّب المزيدَ من الدرس وإعادةَ النظرِ في من يشملهم. أما قانونُ العفوِ العام فيتأرجح بين التصديقِ وعدمِ التصديق. والمشكلةُ فيه أنه يَفترضُ وجودَ توافقٍ مثلثٍ عليه من القوى السياسيّةِ: المسيحيّةِ والشيعيّةِ والسُنيّة، باعتبار أنه يطاُل المُبعَدين إلى إسرائيل وجرائمَ المخدِّرات إضافةً إلى الإسلاميّين. فهل تُدوَّرُ الزوايا الليلةَ ويتِمُّ التوصلُ إلى حل؟ معلوماتُ ال "ام تي في" تشيرُ إلى أن الإجتماعاتِ تتوالى لبحث الموضوع، وأبرزُها ينعقد الآنَ عبر وسائلِ التواصلِ الإجتماعي ويضم: التيارَ الوطني الحر، والقوات اللبنانية، والكتائب إضافة الى النائبين ميشال معوض وشامل روكز. فهل يتصاعدُ الدخانُ الأبيض في اللحظة الاخيرة في عتمة الليل ويمرُّ قانون العفو غداً؟

ُبالتوازي يعقد مجلس الوزراء جلسةً الجمعة في قصر بعبدا. الحاضر الأبرز في الجلسة: التلويح الرئاسي بالمادة 56 من الدستور، والهدف: النظرُ في قرار مجلس الوزراء بعدم انشاء معمل للكهرباء في سلعاتا. فهل تمر الجلسة المكهربة على خير، ام تُفجر العلاقة المهتزة اساسا بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة؟ بعيداً من قصر الاونيسكو وقصر بعبدا ، قضية اراضي لاسا تتفاعل. واللافت دخول الكنيسة المارونية مباشرة وبقوة على الخط عبر المؤتمر الصحافي الذي عقده المطران نبيل العنداري، والذي اكد فيه ان المسيحيين هم اهل ارض لاسا وليسوا غزاة، داعيا الاخرين الى عدم تزوير التاريخ. كذلك أكد النائب شوقي الدكاش ان احدا لن يقبل بتشويه ارث لاسا وان ارضها ستُزرع. فكيف سينتهي هذا الكباش الحاد؟ واين المرجعيات الرسمية والدينية الشيعية من الموضوع؟ ولماذا لا تتدخل قبل فوات الاوان؟ كذلك أين المرجعيات الحزبية المحلية والعامة، ولماذا لا تساهم في وضع حد للاعتداء الموصوف على أراضي لاسا؟ أم ان المطلوب هو ازكاء الروح الطائفية والمذهبية و العودة بالبلاد الى اجواء الحرب الاهلية؟


=======================


* مقدمة نشرة اخبار "تلفزيون او تي في"

 

هل يمر قطوع الجلسة التشريعية غدا، وجلسة مجلس الوزراء بعد غد، على خير؟ أم ينجح الساعون إلى ضرب الاستقرار السياسي الناشئ، والثقة الشعبية النامية، في عملهم الدؤوب؟

الجواب يتوقف على مواقف الكتل السياسية غدا، والقوى الداعمة للحكومة بعد غد. فالمطروح على جدول أعمال الجلستين، قد يفتح صفحات إيجابية، اللبنانيون أحوج ما يكونون إليها وسط الظروف الراهنة، إذا تم التعامل معه وفق المنطق والعلم والعدل، أما إذا واصل البعض اعتماد الخفة أو الكيد، سبيلين وحيدين لاتخاذ القرارات في كل شأن وطني، فلعله يشرع الأبواب على توتر سياسي ليس في أوانه.

فقوانين الكابيتال كونترول ورفع السرية المصرفية والعفو العام وغيرها، جميع تفاصيلها شائكة، ويستوجب تجاوزها، تنسيقا بين المعنيين، وتفاهما بين المؤثرين، تفاديا لأي انزلاق.

وكما في مجلس النواب، كذلك في مجلس الوزراء... التعيينات الإدارية جاهزة، والمالية قيد البحث الجدي المكرر. أما بند الكهرباء، وملف معمل سلعاتا في شكل خاص، فيتطلب عناية فائقة، بلوغا إلى فضيلة التراجع عن الخطأ، بعد استخدام رئيس الجمهورية المادة الدستورية السادسة والخمسين، لأن العناد في الخطأ المذكور، لن يفضي في أحسن الأحوال إلا إلى تمديد أزمة الكهرباء، وعدم تحقيق هدف ال24 على 24 الذي يشكل المدخل الوحيد لرفع التعرفة، والتخلص تاليا من المولدات وابتزاز اصحابها، الذي يطل برأسه مع كل استحقاق.

وفي الانتظار، تعميمان جديدان عن مصرف لبنان، تفاصيلهما في سياق النشرة، على وقع جلسة ثامنة غدا من التفاوض مع صندوق النقد الدولي بعدما عقدت جلسة سابعة اليوم، في وقت كان رئيس لجنة المال يؤكد اصرار اللجنة على العمل لتحصين الموقف اللبناني امام المراجع التمويلية الدولية والمحلية، من خلال انهاء حالة الانقسام الراهنة حول مقاربات خطة التعافي المالي وخياراتها وارقامها، متوقعا بناء على معطيات الاجتماع الذي عقدته اللجنة اليوم، الانتهاء من ذلك الأسبوع المقبل ولو تتطلب الامر جلسات متتالية.

المصدر : وكالات