عام >عام
أسرار الصحف ليوم الخميس 2-7-2020
أسرار الصحف ليوم الخميس 2-7-2020 ‎الخميس 2 تموز 2020 06:05 ص
أسرار الصحف ليوم الخميس 2-7-2020


الجمهورية

نُقل عن مرجع ديني بارز قوله إنه لم يتصوّر أن يعيش لبنان ما يعيشه اليوم دون أن يتحسّس مَن جاء بالحصار بمسؤولياته.

رُصدت حركة دبلوماسية صامتة لأحد السفراء البارزين فبدأ جولاته على المسؤولين مساء بعيداً من الإعلام.

قال مرجع سياسي إننا انتقلنا الى مرحلة سفينة بلا قبطان وسنشهد تطورات سريعة خلال الأيام المقبلة وسيكون "اليوم بجمعة والجمعة بشهر والشهر بسنة".

***************************

اللواء

تجري اتصالات دبلوماسية للاتفاق على مبادرة تحرك، تواكب انطلاق مبادرة محلية، لوقف الانهيار الكبير!

يُفاجأ زوّار مقر رسمي، بتردد عاملين في شركة تخص أحد الوزراء الذين يداومون هناك، مما يطرح أكثر من علامة استفهام؟

تزايد في الآونة الأخيرة إقفال مؤسسات عريقة، ويجري التعامل معها بدم بارد، وكأن شيئاً لم يكن.

***************************

نداء الوطن

تحوّل وزير محسوب على رئيسه إلى حديث الوزارة، بعدما كشف عن طقوس يومية في مكتبه، عبارة عن ساعة من الوقت يمضيها وحده رافعاً صوت الموسيقى، رافضاً استقبال أي ضيف أو الرد على أي اتصال حتى لو كان من رئيسه.

أبلغت ادارة مدرسة "الرسل" العريقة في جونية صرف 50 استاذاً بسبب الأزمة الاقتصادية.

لم تنعقد الجمعية العمومية الاستثنائية لشركة "تاتش" التي كانت مخصصة لإقرار دفع الرواتب والاعتمادات، بسبب اعتراض أحد المصارف (المساهم الأكبر) على الرغم من تدخل وزير الاتصالات لإقناع المصرف بالحضور.

***************************

الأنباء

يعمد غالبية التجار وأصحاب المحلات الكبرى إلى صرف مبيعهم اليومي من الليرة اللبنانية الى الدولار، وهذا ما يرفع سعر الصرف من بعد ظهر كل يوم وحتى آخر ساعات المساء.

ذكر مرجع دبلوماسي في مجلس خاص أن تطورات سلبية مرشّحة للحصول في العراق، وسيكون لها مزيد من التداعيات لبنانياً.

***************************

البناء

قالت مصادر مالية إنها لاحظت تأخير شركات التحويل المالية بسداد التحويلات سواء الآتية من الخارج أو التي تتم في الداخل كتسديد فواتير الهاتف عبرها. وقالت إن فارق التسديد من الخارج وفي الداخل يمتد من خمسة أيام إلى أسبوع يتم خلالها شراء الدولار بالمبالغ المجمّعة ليباع بسعر أعلى بعد أيام ويتم تحويل المستحقات. وقدرت المصادر أرباح العملية بمليار ليرة يوميا إضافة للمساهمة بالمضاربة غير المشروعة على الليرة.

قالت مصادر دبلوماسية إن الضغوط والعقوبات الأميركية لم تنجح بجعل واشنطن اللاعب المحوري في العالم. فالملف الليبي في عهدة فرنسية والملف السوري عهدة روسية والملف الكوري عهدة صينية وصفقة القرن تعثرت والانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني صار مصدر مكاسب لإيران باعتراف واشنطن بدلاً من أن يشكل الانسحاب الأميركي سبباً لإضعاف إيران.

 

المصدر : وكالات