فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
مسيرة حاشدة في ذكرى الشهيد الرمز ياسر عرفات في مخيم البص
مسيرة حاشدة في ذكرى الشهيد الرمز  ياسر عرفات في مخيم البص ‎الخميس 11 تشرين الثاني 2021 17:29 م
مسيرة حاشدة في ذكرى الشهيد الرمز  ياسر عرفات في مخيم البص

جنوبيات

بدعوة من قيادة حركة فتح في متطقة صور شعبة البص اقيمت مسيرة حاشدة في الذكرى ال١٧ لاستشهاد الرمز الشهيد ياسر عرفات   وذلك بحضور عضو المجلس الثوري لخركة فتح جمال قشمر وعضو قيادة حركة فتح في اقليم لبنان اللواء ابو احمد زيداني والعميد ابو باسل جلال ابو شهاب ممثلا اللواء توفيق عبدالله المسؤول التنظيمي والعسكري لحركة فتح في منطقة صور والعميد محمود سالم وممثلين عن اللجان والاتحادات الشعبية  والمكاتب الحركية وكوادر شعبة البص وفيادة وكوادر منطقة عمار بن ياسر لحركة فتح  والشيوخ والمخاتير والقوى الفلسطينية في منظمة التحرير الفلسطينية في منطقة صور  وابناء مخيم البص وقد سبق المسيرة تلاوة الفاتحة لارواح الشهداء والوقوف دقيقة صمت ثم اقيم احتفال حاشد قدم له طارق سالم وتكلم فيه العميد ابو باسل جلال ابو شهاب مسؤول العلاقات في حركة فتح في منطقة صور  باسم اللواء توفيق عبدالله المسؤول التنظيمي والعسكري لحركة فتح في منطقة صور وقد اشاد فيها بالرمز ياسر عرفات في طفولته وشبابه واعلانه لقيام الثورة الفلسطينية وحركة فتح وقال ان عرفات رمز تاريخي شهيد فلسطين وامتنا العربية والاسلامية واحرار العالم .

اضاف ارحب بالحضور باسم اخي سيادة اللواء توفيق عبدالله المسؤول التنظيمي والعسكري لحركة فتح في منطقة صور الذي تغيب عن الحضور لاسباب قاهرة.

اضاف اننا نستذكر اليوم محطات كثيرة من حياة الرمز ياسر عرفات صاحب الفكرة التي لا تموت الذي اعتبر منذ اللحظة الأولى ان تاريخ فلسطين معبدة بالالام والتضحيات فقد اعلن عرفات مع انطلاقة فتح فجر جديد من حياة شعب فلسطين..

عرفات واخوانه قالوها فتح يعني الفتح المبين البيان الاول والتوكل على الله والشرف والمعتقدات.

ان ياسر عرفات هو فلسطين وعندما تكون فلسطين يكون عرفات الذي احبه الكل الفلسطيني انه رجل كل المراحل.

ان للشعب الفلسطيني في مخيمات لبنان مكان خاص في قلب وعقل الشهيد الرمز عرفات الذي أوصى بالفلسطينيين في لبنان قبل لحظات من استشهاده ان لنا حصة كبيرة في عقله ووجدانه عاش معنا في المغاور والازقة والمخيمات كان حاضرا في كل المعارك كان الرجل الصعب في الزمن الصعب انه الرجل الاوحد الذي قالها في البيت الابيض بل البيت الاسود الملعون قالها لهم لا لو اوقع على الخيانة..

واكد على التمسك بحق العودة والقدس عاصمة لفلسطين وكان شهيدا شهيد..الى جنات الخلد والنعيم يا ابا عمار..كما قالها السيد الرئيس محمود عباس للبيت الابيض لن اختم حياتي بخيانة شعبي.

وحيا شهاب الشعب الفلسطيني وقال من رحمكم تعلم العالم كيف تكون المقاومة  ومعركة الكرامة.

وحيا ياسر عرفات واخوانه الابطال والشهداء  والجرحى والاسرى وقال ان عرفات واخوانه في لبنان الشقيق اسقطوا اسطورة الجيش الصهيوني في بيروت في العام ١٩٨٢ وفي الجنوب هزم هذا الجيش الصهيوني على مداخل مخيمات صور ودمرت دباباته ووقع له أسرى  وجرحى وقتل من قتل في صفوفه.

واضاف لقد كان عرفات يجمع شمل العرب اذا اختلفوا كان رسولا لفلسطين اينما كان.

وختم بقوله نم قرير العين لن تتوقف المقاومة حتى دحر الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين إلى ديارهم.

ان شعبك على نفس النهج والفكرة حتى قهر العدو واقامة الدولة.. العهد هو العهد وانها لثورة حتى النصر..حتى النصر حتى النصر..

ثم جابت المسيرة في شوارع المخيم وساحاته تحمل الاعلام الفلسطينية واعلام فتح وصور لعرفات كما شارك فيها الكشافة والاطفال والنساء والشيوخ وهتف الجميع لفلسطين وعرفات وابو مازن.

وفي نهاية المسيرة توجه وفد من قيادة حركة فتح في منطقة صور وشعبة البص الى جبانة المعشوق ووضعوا اكليلا من الزهور على ضريح الجندي المجهول  وتليت سورة المباركة الفاتحة على ارواح الشهداء وفي مقدمتهم الشهيد الرمز ياسر عرفات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر : جنوبيات