عام >عام
"أم بشير" و"الشيخ عبد العليم" يعلقان على الجدل في باب الحارة
"أم بشير" و"الشيخ عبد العليم" يعلقان على الجدل في باب الحارة ‎الأحد 17 نيسان 2022 14:06 م
"أم بشير" و"الشيخ عبد العليم" يعلقان على الجدل في باب الحارة

جنوبيات

علقت الممثلة السورية سحر فوزي، والممثل عادل علي، على ما أثاره مشهد طلب الشيخ عبد العليم يد "أم بشير" للزواج في الجزء الـ12 من باب الحارة، من جدل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، وصلت إلى حد السخرية.

كان الثنائي قد ظهرا في مشهد، حيث طلب "الشيخ عبد العليم" الزواج من "أم بشير" على سنة الله ورسوله، لتدخل "أم بشير" في حالة من الارتباك والخجل.

حيث قالت الفنانة سحر فوزي إن المشهد كان ضمن مسلسل، متسائلة: "هل إن كان شيخاً، لا يحق له بأن يتزوج من أرملة؟".

كما أبدت فوزي استغرابها من الضجة التي حدثت في منصات التواصل، ومن ردود أفعال المتابعين، مشيرة إلى أن الأمر أخذ أكثر من حجمه.

من جانبه، علق الفنان عادل على الطريقة التي تم التعاطي بها مع الموضوع، ولفت إلى أن الخطوة كانت عادية جداً، فالشيخ نيته سليمة.

وبين أن الشيخ يريد أن يتزوج أم بشير، وليس من أجل التسلية، ويحق للشخص المتقدم للزواج أن يرى عروسه قبل الزواج.

المشهد الذي أثار مفاجأة
وطلب يد "أم بشير" التي تؤدي دورها الفنانة سحر فوزي في الجزء الثاني عشر من مسلسل "باب الحارة " من قبل الشيخ "عبد العليم" كان مفاجأة بالنسبة لمتابعي المسلسل الشهير "باب الحارة" بجزئه الثاني عشر وهو من تأليف مروان قاووق وإخراج محمد زهير رجب.

حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي المشهد الذي عرضت فيه "أم زكي" (هدى شعراوي) على الشيخ "عبد العليم " (عادل علي) الزواج من "أم بشير" (سحر فوزي) حيث فوجئ الشيخ عبد العليم بالأمر قبل أن يذهب إلى "أم بشير" ويفاتحها بالموضوع والتي استغربت بدورها، بينما كان الأول بحالة من الخجل والتلعثم بالكلام،ولينتهي اللقاء بينهما بنظرات متبادلة، بينما رفضت "هدى" ابنة "أم بشير" هذا الزواج.

ونشرت شركة قبنض المنتجة للمسلسل المشهد كاملاً عبر قناتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "يوتيوب"، حيث اختلفت التعليقات بين من أعجبهم المشهد وبين من علقوا عليه بطريقة كوميدية.

كانت التعليقات الساخرة قد انهالت بسبب التطور الذي طرأ على شخصية الشيخ عبد العليم، الشهير بحواراته الجادة والبناءة في أجزاء باب الحارة، ليعيش في هذا الجزء قصة "عشق".

فيما وضع العديد من المتابعين المشهد على أغنية "أنا لما بحب بحن بجن"، وآخرون طبقوا صورة أم بشير والشيخ عبد العليم على سفينة تيتانك، وما شابه من ردود الفعل عليهما.

يشار إلى أن شركة قبنض استحوذت على المسلسل منذ الجزء العاشر بعد أن كسبت دعوى قضائية ضد المنتج الراحل بسام الملا وبدأت الشركة المنتجة بإنجاز أجزاء جديدة من المسلسل غاب عنها نجوم العمل الأساسيون، حيث فقد العمل بريقه ولم يلقَ الصدى والانتشار الذي حققه سابقاً مع اختلاف أبطاله وموسيقاه وقصته الأساسية.

المصدر : جنوبيات